• دخول الاعضاء

    النتائج 1 إلى 11 من 11

    الموضوع: شبيه أنريكي في ينبع السياحية الجزء الثامن "الصديق الحديدي"

    1. #1
      مشرف متميز
      تاريخ التسجيل
      May 2021
      المشاركات
      109
      معدل تقييم المستوى
      4

      افتراضي شبيه أنريكي في ينبع السياحية الجزء الثامن "الصديق الحديدي"

      مرحبا بكم في الجزء الثامن من الرواية

      أولا أشكر المتابعين للرواية ... وللمستجدين أتمنى الرجوع للأجزاء السابقة لتستطيعون فهم مجريات الرواية.
      لن أطيل في المقدمة فمن شاهد الأجزاء السابقة ... يعلم الآن أن هنالك أحداث شيقة في انتظارنا

      الجزء الأول"رفـاق رومـي"
      الجزء الثاني"جزيـرة الألماس"
      الجزء الثالث"شهـر عسـل فـي بطـن سمكة القـرش"
      الجزء الرابع"المدينة المفقودة"
      الجزء الخامس"دماء في منتصف الليل"
      الجزء السادس"عيد ميلاد جليد"
      الجزء السابع"السجين 211"
      تابعنا في الحلقات السابقة. حيات بطلنا "رومي" منذ البداية ولادته ونشأته وطفولته الجميلة، وكيف كان يتعلم ويكبر ويتميز ويكسب القلوب وينضج ويختار حياته في الجزء الأول "رفاق رومي"، وحبه الأول ثم كيف عانى من فراق الوالدين، وهجوم الأسماك، وكيف عاش سنين فاقدا للذاكرة، لا يعرف من حياته إلا اسمه وكيف أنقذته الأسماك، ثم بني "مدينة الأحلام"، ثم انتقل إلى الجزء الثاني "جزيرة الألماس" وقاوم كره العالم وطمعه في حرب عالمية من أجل البقاء ثم قضى أوقات سعيدة في الجزء الثالث "شهر العسل في بطن سمك القرش" حينما دخل إلى الأعماق وشاهد عالم آخر من الأسماك والكائنات العجيبة و فُقِدَ فيها، ثم عثر في الجزء الرابع على "المدينة المفقودة" في أعماق أخرى في المحيط وعاش فيها شهور وتعرف على رفاق آخرين. ثم استطاع عن طريق رفاقه أن يعود ويعيد المدينة إلى سطح البحار. وفي الجزء الخامس شاهدنا تسلسل من الإجرام والغموض حينما فقد رفاقه وأصدقاء عمره في "دماء في منتصف الليل" وكيف تحولت الأحداث إلى حرب في القارة السمراء وكيف أنقذ أهلها من الذل والفقر والاستعباد والاستغلال. وفي الجزء السادس "عيد ميلاد جليد" حينما قضى الجميع أجمل الأوقات في القطب الجنوبي. اختلطت بمغامرة غير متوقعه. وفي الجزء السابع "السجين 211" شاهدنا كيف قلب رومي السجن رأسا على عقب، واليوم سنبدأ جزء جديد من المغامرة والأحداث أتمنى أن تعجبكم.

      التعديل الأخير تم بواسطة ملك البحار ; 13-01-2022 الساعة 05:56 PM

    2. #2
      نائب مديرة الموقع الصورة الرمزية نايف العنمي
      تاريخ التسجيل
      Dec 2021
      المشاركات
      602
      معدل تقييم المستوى
      3

      افتراضي رد: شبيه أنريكي في ينبع السياحية الجزء الثامن "الصديق الحديدي"

      أنت تعجبني فنونك

    3. #3
      مشرف متميز
      تاريخ التسجيل
      May 2021
      المشاركات
      109
      معدل تقييم المستوى
      4

      افتراضي 01: شبيه أنريكي في ينبع السياحية الجزء الثامن "الصديق الحديدي"


      بعد خروج رومي من السجن قضى شهر الإجازة مع رفاقه في المزرعة. يستمتعون بالطبيعة الخضراء. وامتطاء الخيول. ويقضون أجمل الأوقات في الشواء والسهر. واللعب ومشاهدة الأفلام وملاعبة الطفلة الجميلة "بيرين". أحب الجميع تلك الأجواء، يقضونها مع بعض بحب وفرح وسعادة. يتقربون من بعضهم البعض، ويفهمون بعضهم البعض. انتشر فيها الحب والتآلف واللحظات الرومنسية بين رومي وزوجاته. فكان يعطي كل واحده منهم الحب والاهتمام. فكانوا لا يشعرون بأنه يحرمهم مما يحتاجون. وهذا ما جعلهم دائما في أُلفة وتوافق. واحترام لبعضهم البعض. فكان رومي حريص أن تبقى علاقاته مع زوجاته مميزة وعلاقتهم مع بعض مستمرة.

      تراقب المذيعة الخاصة لعائلة رومي "كاتارينا بودار" كيف يتعامل رومي مع الجميع وخصوصا زوجاته. فتراه يمازح هذه ويلاعب تلك، ويرافق هذه ويعانق تلك. تراقب بعينيها الحب والمودة بين زوجاته. والاحترام والتضحية من رفاقه. تفكر كيف سيكون لها مكان بينهم. وهل ستصل إلى هذه الدرجة من التوافق معهم. ما زالت لا تعلم إلى أي مدى ممكن تتواصل مع رومي. وإلى أي مدى ممكن أن تتقرب إليه. مازالت تراقبهم وتجلس معهم وتتكلم بكلمات بسيطة. تحاول أن تتأقلم معهم بالتدريج.

      أصبحت لميس شبه وحيدة بعد وفاة حبيبها "لويس". وبعد انشغال رفيقتها "عفراء" التي أصبحت ترافق أخيها "وليم" في المستشفى بعيدا في "برج فرح". لاحظت كعادتها علامات الاستفهام على وجه "كاتارينا بودار" تقدمت إليها وجلست معها وبدأتا تتحدثان إلى بعضهما. فوجدتا الكثير من القواسم المشتركة بينهما، سألت كاتارينا لميس قالت: أنا في ورطة! لقد طلبت من رومي بأن أكون الصحفية الخاصة بعائلتكم. كان الوضع سهل لما كنا لوحدنا في السجن. لكن الآن أشعر بأن الوضع صعب في وجود أربع من الزوجات حوله. لا أعرف ماذا سأفعل!

      ابتسمت لميس وقالت: فقط كوني بطبيعتك سيتعود الجميع على طريقتك. قالت كاتارينا: حتى لو طريقتي ممكن تضايق زوجاته. ابتسمت لميس وقالت: أولا! زوجاته عندهم ثقة بأنفسهم، وثقة برومي. تعودوا على وجود الجميلات حول رومي، فهذا يعطيهم قوة في التنافس واستمرار الاهتمام والمستفيد أخي رومي.
      قالت يعني تبحثين عن سعادة رومي. قالت لميس أنا هدفي في الحياة أن أتأكد من سلامته وسعادته مهما كان الثمن.

      ترك رومي زوجاته وتقدم إليهما رومي وقال لكاتارينا: أرى أنك تعرفتي على أختي. ابتسمت كاتارينا وقالت: كنت أسألها عنك. قال وهل أعطتك الجواب الكافي. ضحكت كاترينا. قال لها: عندي قاعدة واحدة لتعملي معي وهي أنك تستطيعين أن تأخذي أي معلومات عني مني مباشرة في أي وقت، في أي زمان وفي كل مكان. سألهما ماذا تفعلان. قالت كاترينا وجدت أنا ولميس الكثير من الاهتمامات المشتركة.

      استشارهم قائلا لهما: هل تريدون أن نخرج سويا. قالت كاتارينا إلى أين. قال سنأخذ جولة في المدينة. وسأجيبك عن كل التساؤلات. صعدت كاتارينا ولميس مع رومي. وبدأ يتنقل معهما في الريف السويسري ثم واصلوا إلى المدينة.
      ترى كاترينا رومي شخص مختلف عما كان عليه في روسيا فشخصيته عفوية جدا. كان يتحدث معها ببساطة وكأنهما يعرفان بعضهما من وقت طويل. فأحيانا يمازحها وأحيان أخرى يمازح أخته. سألته: كيف تجدني. نظر إليها وقال لها بصراحة. أنتِ "ملكة جمال" قال رومي تلك الكلمة بعفوية تامة. لكن لم يعلم تأثير تلك الكلمة على "كاتارينا". استمر رومي يصفها ويعطيها وجهة نظره لكنها سرحت بفكرها في تلك الكلمة.

      ذهبوا إلى إحدى المطاعم وتناولوا وجبة الغداء سويا، ثم توجهوا إلى بعض الأماكن السياحية. وأخذوا بعض السلفي مع بعضهم. كانت كاتارينا شاردة الذهن فكانت تتأخر خلفهما، عاد رومي وأمسك بيديها. وقال هكذا أتأكد أنك لن تتخلفي عنا. فأصبحوا يمشون في الطرقات ورومي ممسك بيديها. لم تحاول كاتارينا أن تفلت يد رومي. حتى وصلوا إلى إحدى أماكن بيع الأدوات الموسيقية.

      عرفه صاحب المتجر فطلب منهم الدخول وتجربة الأجهزة. دخلوا وتجولوا في المتجر، شاهد رومي الآلات الموسيقية فحن إلى الغناء. طلبت لميس أن يغني نفس الأغنية التي غناها في المطعم الهجور في المدينة المفقودة

      https://www.youtube.com/watch?v=x8Ijze2bot0

      استأذن صاحب المتجر ثم بدأ رومي يعزف ويغني. قام صاحب المتجر يعزف ويطرق الطبول، وقام بتشغيل السماعات الخارجية للمحل. فبدأ الناس يتجمعون ويصورون هذه اللحظات. بما فيهم كاتارينا ولميس. لم يشعر رومي بنفسه إلا والمحل يكتظ بالناس. ولما انتهى شكره صاحب المحل وأهدى لهما قيثارة أثري. شكره رومي وقال لكاتارينا هذه لك. فرحت كاتارينا بهذه الهدية وخرجوا بعد ذلك ليكملوا جولتهما.

      بدأت الغيوم تتجمع في السماء في أجواء أكثر من رائعة. طلبت لميس من رومي إيقاف السيارة. ثم نزلوا يسيرون على الأقدام في تلك الطبيعة الساحرة . ثم صعدوا في التلفريك، وشاهدوا الطبيعة الخلابة. كانت لميس سعيدة برفقة أخيها. افتقدته كثيرا لما كان في السجن. كانت محتاجة للحنان فلم تترك يد رومي طوال الرحلة. شعر رومي بذلك فأصبح يبقيها بجانبه ويضمها إلى جناحه.

      تساءلت كاتارينا. وقالت لرومي. لماذا من حولك كلهم نساء؟ هذا السؤال الذي يتكرر في لسان الكثير. قال لها ممكن هذا شعور الشاب العربي الغيور، لا يريد أن يكون الشباب بقرب عائلته. إلا إذا يوم من الأيام تزوجت لميس. بدأت لميس تشعر بشيء من الحزن. قربها رومي جنبه ووضع رأسها على صدره وقال: يوم من الأيام ستجدين من ينسيك "لويس". صمتت لميس وسرحت بأفكارها ولم تتكلم. عادا من رحلة التليفريك. وذهبوا ليحتسوا القهوة في إحدى الكافيهات. وبينما هما كذلك اتصلت "علا الفارس" بصوت حزين وقالت لرومي يجب ان نعود إلى الجزيرة بسرعة.


      عرف رومي أن هنالك خطب ما. أخذ لميس وكاتارينا وعادا إلى المزرعة حيت تنتظرهم الطائرة الخاصة. جلس رومي بجانب "علا" أمسك يديها وكان أول مره يفعلها. ثم سألها ماذا يجري. تفاجأت علا من تصرف رومي. ثم قالت: مرض جدك اليوم وأخذوه إلى مشفى "برج ديفا" سبقنا وليم وآيتن إلى هنالك. حزن رومي خوفا على جده وبدأ يبكي في حجر "علا"

      توجهت طائرتهم بأقصى سرعة إلى البرج. وهبطت في مهبط الطائرات. وتوجه رومي مباشرة إلى المستشفى. وصل إلى المستشفى وجد "جده رون جاك" وقد خرج من كبسولة العلاج إلى غرفة العناية المركزة في المستشفى. سأل رومي وليم ما به. قال وليم توقف قلبه وعملوا له الإنعاش ثم أخذته إلى الكبسولة. نزل وليم رأسه للأرض وقال: عنده تضخم في القلب لم تستطيع الكبسولة علاجه. رفع وليم رأسه ونظر إلى وليم وقال جدي يحتظر. جثا رومي على ركبتيه من هول الخبر، اقتربت منه آيتن ولميس وعانقتاه. وبعد لحظات خرجت عفراء من غرفة الإنعاش وقالت: لرومي! جدك يريدك؟

      توجه رومي إلى غرفة الإنعاش حيث كل الأجهزة موصلة لجده. جلس بجانبه. وأمسك بيديه ووضعها على جبينه. تحدث إليه جده أول مرة "مخاطرةً" وقال له قومنا أمانة عندك. ثم لفظ أنفاسه الأخيرة. توقف قلب الجد نهائيا. وانهمر رومي بالبكاء دخل الجميع حوله يبكون. انهارت آيتن فكانت مقربة من الجد. امسك بها رومي وأخذا يعانقان بعضهما ويبكيان. ثم دخلت علا وبكت معهم.

      كانت لحظات صعبة على جميع الرفاق. فلم يكن جد رومي وآيتن ووليم ولميس فقط. فكان الجميع يشعرون أنه جدهم وأباهم. والشخص الذي كان ممسك بزمام الأمور في الجزيرة. وضعوه في كفنه ونقلوه إلى الجزيرة ليدفن هنالك. وقبل أن يدفن أعلن رومي بأن النائبة "علا الفارس" هي من ستكون الرئيس في الجزيرة وسيتم اختيار النائب فيما بعد. بارك الجميع للملكة "علا الفارس" ثم انتظر الجميع لليوم الثاني ليصل السياسيين والزعماء اللذين أرادوا ان يحضروا مراسم الدفن.

      بكى جميع من في الجزيرة، وتوقفت الحياة في الجزيرة تلك الليلة. وعم الحزن الكثير ممن عرفوا الجد وعاشوا معه وعملوا معه على الكوكب.

      وفي اليوم التالي توجه الجميع لدفن الجد في مراسم ملكية. ثم عزى الجميع رومي وآيتن وإخوانه على فراق الجد. ثم تلتها ثلاثة أيام حزن على مستوى الجزيرة على فراق الجد.

      في اليوم الرابع بدأت "علا الفارس" تقوم بدورها في "قصر الحكم" في الجزيرة.

      بقي رومي رغم حزنه بجوارها. فلم تكن علا الفارس تتوقع أن تصل لهذا المنصب بهذه السرعة. كان رومي يبقى مع علا من بداية اليوم حتى نهايته. شعرت علا بتقرب رومي لها على غير العادة. كان يفرح لقدومها ويتودد لها ويلبي لها طلباتها ولا يقول لها إلا ما تحب أن تسمع. كان رومي يحدثها بشوق زائد فيحكي لها عن طفولته وأيامه الجميلة مع جده. تحاول أن تفهم ما يجري معه. تشتت وبدأت تأخذها الأفكار لماذا يفعل ذلك. هذا شخص غير الذي كنت أتعامل معه قبل وفاة جده. فقررت أن تحاول أن تدفع تلك الأفكار من رأسها.

      استمر الحزن في "قصر الألماس". لفترة ثم عاد الجميع. لأعمالهم. لم تتوقع علا صعوبة المهمة التي أُسندت إليها لولا وجود رومي بجانبها. فكان يعطيها الدافع ويقوي من عزيمتها. ويحضر معها أكثر الاجتماعات والزيارات السياسية. حتى بدأت تأخذ وضعها الطبيعي.

      مازالت "علا" تفكر في رومي وتراقب تصرفاته معها. فأحيانا تشعر أنها عفوية وأحيانا تشعر أنه يحب أن يسرح بالنظر إليها، ويتهيأ لها أنه يريد أن يعانقها لكنه يمنع نفسه. يوم من الأيام لم يحضر رومي إلى "قصر الحكم" شعرت علا بفراغ غير طبيعي. أخذت تحادث نفسها وتشك هل جننت ووقعت في حبه. لا أعرف ما يجري معي.

      سارت "الملكة علا" على خطى الجد "رون جاك" في سياسته واستراتيجياته في التعامل. رغم ذلك ما تزال علاقتها مع رومي ورفاقه لم تتغير. إلا أن اجتماعها ولقاءها برومي ما زال في تزايد مستمر. فهي تشعر أن رومي فيه الفطرة الملكية حتى وإن لم يكن على كرسي الحكم. فكانت تستشيره في أمور كثيرة.
      وترى أن رأيه يفوق ما كانت تتخيل في رأسها من حلول.

      قالت له: أتمنى أحيانا أن تكون معي أو قريب مني في بعض الاجتماعات أو الزيارات السياسية. قال لها ربما أجد حلا لهذه المشكلة. هل تمانعين أن نكون متصلين ذهنيا. إذا أردتِ سأجعل "منة" أن تصنع لك شريحة لنكون متصلين مع بعض ذهنيا.

      تفاجأت علا وقالت: وهل أنت ترغب في ذلك. قال: طبعا، إذا كان هذا سيساعدك على أداء مهمتك. طلبت منه أن تأخذ بعض الوقت لتفكر في الموضوع. ابتسم وقال: أكيد تستطيعين أن تفكري وتستطيعين أن ترفضي إذا أردتِ.
      التعديل الأخير تم بواسطة ملك البحار ; 09-01-2022 الساعة 10:37 PM

    4. #4
      نائب مديرة الموقع الصورة الرمزية نايف العنمي
      تاريخ التسجيل
      Dec 2021
      المشاركات
      602
      معدل تقييم المستوى
      3

      افتراضي رد: 01: شبيه أنريكي في ينبع السياحية الجزء الثامن "الصديق الحديدي"

      تمام

    5. #5
      مشرف متميز
      تاريخ التسجيل
      May 2021
      المشاركات
      109
      معدل تقييم المستوى
      4

      افتراضي 02: شبيه أنريكي في ينبع السياحية الجزء الثامن "الصديق الحديدي"

      في اليوم التالي توجهت "علا" إلى "آيتن". وسألتها عن هذه التقنية. ابتسمت آيتن وقالت: "الاتصال الذهني" ستكون أفضل تقنية في الجزيرة على الإطلاق بعد تقنية "الكاميرات المضيئة". تستطيعين التواصل ذهنيا مع الشخص الذي أنتِ متصلة معه.

      تبرق عين آيتن وتتكلم بسعادة قائلة: إذا سمح لك رومي أو أي شخص آخر بأن تدخلين إلى الذاكرة الأصلية ستشعرين بكل شيء، أحاسيسه واشتياقه وآلامه وفرحه وحزنه وكل ما يفكر فيه. فهي سلاح ذو حدين إما أن تتقربي من الشخص وإما تعرفينه على حقيقته. بعدها لن تحتاجي تسألينه هل يحبك أو هل يخاف عليك أو مدى شوقه لك. لأنكما أصبحتما شخص آخر.

      فأنا ورومي وهذا الكلام لم اتحدث به مع أحد قبلك. أصبحنا كتابين مفتوحين لبعض. ترك ذاكرته الأصلية مفتوحة لي ولم يقفلها يوما ما. يقرأ أفكاري ومشاعري ويعلم مدى حبي وتعلقي به، وأنا أيضا أعرف ما يفكر فيه ومن يحب أكثر ومن تعجبه. قالت "علا" هل تعرفين كل هذا وما هو شعورك لما تعرفين أنه معجب بفتاة غير زوجاته الأخريات.
      ابتسمت آيتن وقالت: قال لي يوما هنالك أشياء قد أشعر بها، وقد تشعرين بها أيضا في نفس الوقت. أنا لا أملك التحكم بمشاعري أو انجذابي لفتاة أعجبتني، أو انبهاري بجمال فتاة أخرى. لكن عندي حدود حمراء، لا يمكن يوم من الأيام أن اتعداها. فقبل كل شيء أنا بشر ولي هفواتي وأخطائي.

      سألتها "علا" كيف سيتم زراعة الشريحة، هل سيكون ذلك مؤلما، كما حصل بينكما لما كان في السجن. قالت لها آيتن تلك كانت حالة خاصة. الآن أصبحت أسهل عن طريق "الكبسولة" في "برج ديفا" ستشعرين فقط بألم أثناء الحقنة الكيميائية.

      احتارت "علا" وسالت آيتن: بماذا تنصحيني؟ ابتسمت آيتن وقالت: إذا برأيي لا أحب أحد أن يشاركني في رومي، لكن لأكون منصفة، أرى أن لا تترددي، تحتاجين رومي ليكون دائما بقربك. شيء مهم! يجب أن تعرفي أنه بعد أن يتم التواصل بينكما، لن يكون لك خصوصيات، سيشاركك في كل شيء، حتى وإن كنتي لوحدك أمام المرآه بملابسك الداخلية، تفهمين ما أقصد. شعرت "علا" بالإحراج وزادت حيرتها. سهرت علا الليلة كاملة تفكر في هذه الخطوة في حياتها. خصوصا أنها ليست إحدى زوجاته. فخصوصياتها ستنكشف وستظهر مشاعرها.

      في مساء اليوم التالي. التقت علا برومي وقالت: سأقوم بها لأني أحتاجك بجانبي. سألها هل أنتِ متأكدة قالت أجل. قال إذاً سأطلب من منة أن تجهز لك شريحة، وسيكون لديك برنامج في جهازك سيكون لك الحرية بأن تقومي بتشغيله في الوقت الذي تريدين. وبالخصائص التي تريدين. تفاجأت علا وقالت لم تخبرني آيتن بهذه الخصائص. قال لقد أحدثتها آسيا ومنة هذا الصباح. لأني أعلم مدى خوف البعض من أن ممكن أن يدخل أي شخص إلى خصوصياته. قالت: أنت رائع يا رومي.

      أعدت "منة" الشريحة واتجه جميع الرفاق إلى "برج ديفا" ذهب الجميع ليتجولوا في المدينة. بينما اصطحب رومي "منة" و"علا" إلى "غرفة الكبسولات". استعدت "علا" ونظرت إلى رومي نظرات أخيرة. ثم دخلت إلى الكبسولة. وبدأت عملية زراعة الشريحة. وبعد ساعة تقريبا، استقرت الشريحة في المكان المناسب في الدماغ. قامت "منة" بعد ذلك بفحص ما بعد العملية عن طريق الكبسولة. وكانت النتيجة ناجحة. فرح رومي و"منة" بهذه النتيجة استيقظت "علا" بعد ساعة فوجدت رومي ومنة بالقرب من الكبسولة. نظرت إليهم ثم ابتسمت.

      سألها رومي كيف تشعرين. قالت أشعر بصداع، نظر رومي إلى "منة" قالت له قد يكون هذا طبيعي بسبب الشريحة. لكن سرعان ما ستزول. سأذهب لأحضر "وليم" ليكشف عليها. خرجت " منة" وبقي رومي و"علا" مع بعضهما.

      نظرت "علا" إلى رومي وقالت لا أشعر بتغير. ابتسم وأحظر لها موبايلها. قال هذا البرنامج لا يعمل إلا ببصمتك إصبعك ووجهك. تستطيعين أن تختارين نوع التواصل هل سيكون "كامل" أو "جزئي".
      في الاتصال "الكامل" سنستطيع أن نتخاطر، وأقرأ أفكارك وأشعر بكل ما تشعرين به، وإذا اخترتِ "جزئي" نستطيع فقط ان نتخاطر، ثم تختارين من تريدين التواصل معه دماغيا. ثم تتصلين. سأشعر أنا بالتالي بك ثم أستطيع أن أسمح لك بإغماض عيني لمدة ثانيتين لأسمح لك وأستطيع ان أغلق الاتصال بغمضتين متتاليتين.

      تساءلت "علا" هل نجرب. قال لها ابدئي. اتصلت به وسمح لها بالتواصل. نظر أحدهما إلى الآخر، وصمتا لبعض الوقت. سمح رومي لعلا لتتجول في دماغه وتشعر بأحاسيسه وأفكاره. شعرت "علا" وكأن "رومي" يقول لها أنا كتاب مفتوح لك لا يوجد عندي ما أخفيه عنك. فبدأت تشعر بمكانتها عند رومي والاحترام والمودة الكبيرة في قلب رومي. كانت "علا" متحفظة، فاختارت في البداية اتصال "جزئي" أخذت الموبايل مرة أخرى وحوّلت الاتصال إلى اتصال "كامل" سامحةً لرومي بأن يتعمق في أفكارها ومشاعرها. ثم نظرت بعينها إلى الأرض. بدأ رومي يشعر بمشاعرها وأحاسيسها. وعرف هو أيضا مدى ما تكن له "علا" من المودة والاحترام. لكن تفاجأ رومي بأن "علا" ليست فقد توده وتحترمه اكتشف أنها مغرمة به.

      عرف وقتها لماذا نظرت بعينيها إلى الأرض. لم يعرف رومي ماذا يقول أو يفعل دمعت عينا رومي. ودمعت عينا "علا" خجلا. رفع رومي رأسها ثم عانقها بشدة فبكى الاثنان.

      عادت "منة" ودخلت الغرفة وجدتهما يعانقان بعضهما. لم يشعروا بها، فخرجت وأقفلت الباب بصمت. ووقفت خلف الباب لا تعلم ماذا تفعل. افترقا ومسحت دموعها ثم قالت: أنا آسفة لم أقدر أن اتحكم بمشاعري تجاهك، كل من يعرفك ويرى تعاملك وطيبة قلبك هذه الصفتين تجذب أي شخص لك. ابتسم وقال لها: لستِ الوحيدة التي لديها هذه المشاعر تجاهي. أنا أيضا تخونني المشاعر أحيانا فأعجب بك أو بغيرك. هذه غريزة موجودة. نحاول أن نخفيها لكيلا نجرح من حولنا، فأحيانا تظهر بأشكال مختلفة سواء بنظراتنا او اهتمامنا او حتى ابتسامتنا. قالت له أرجوك يا رومي لا تخبر أي شخص لا أريد أن اخسر الجميع. قال لها: لا تقلقي لن يعلم أحد بذلك. شكرته ثم خرجت من الغرفة مسرعة. فوجدت "منة" تقف خلف الباب. أحرجت "علا" بشدة. وقالت: لها آسفة. قالت لها: "منة" بصراحة ما ألومك. انا لو مكانك لن أكتفي ولن أتوقف. لستِ أول وحدة. أنا أيضا شعرت بنفس الذي شعرتي به لما التقيت برومي. ولن تكوني آخر وحدة تعجب برومي. لكن نحن نثق أن رومي هو من يسيطر على نفسه. شكرتها "علا" قائلة كلامك خفف عني.

      دخلت "منة" على رومي ووجدته واقف ويتأمل إلى المدينة. أشار إليها بان تقف إلى جانبه وضمها إلى جناحه. ثم طلب منها أن تزرع الشريحة في جميع أفراد عائلته. قالت: اعتمد علي. ثم خرجا وجلسا مع الرفاق في حديقة البرج العليا. حيث كان ينتظرهم بقية الرفاق.

      تناول الجميع طعام الغداء في الحديقة. ثم ذهب رومي إلى "غرفته الخاصة" في أعلى البرج، ولم يدخلها لأكثر من سنة. أخذ رومي يتنقل فيها ويشاهد بعض الذكريات التي كان محتفظ فيها سواء لرفاقه السابقين. أو الذكريات التي أحظرها من "كوكب أوراين" له ولوالديه ولجده. اختلطت عنده المشاعر بين أشياء يبتسم لرؤيتها واشياء أخرى تدمع عينيه عند رؤيتها.

      وبينما الرفاق في "الحديقة العليا" تلمح أعينهم جسما يطير في السماء يلمع من بعيد بسبب انعكاس الشمس عليه. وحجمه أصغر من أن تكون طائرة او مركبة فضائية. وكان يتجول فوق البحر. فزع الناس منه. تخاطرت آيتن مع رومي، وطلبت منه أن ينظر بعينها. فشاهد رومي ما ترى آيتن ذلك الجسم الغريب. طلب منها أن تتواصل مع أنثوني وتسأله عن هذا الجسم الغريب. فأجاب أنثوني بأنهم أول مرة يرون فيها هذا الجسم الغريب.

      بقي الجميع في قمة "برج ديفا" يشاهدون الجسم الطائر الذي يطير في السماء يوميا في نفس الوقت. كانت آسيا تراقب الجسم الطائر. قالت: لرومي عندي فضول أعرف ماهية الجسم الطائر. وبينما هم يشاهدونه رأوا وميض وفجأة بدأ الجسم الطائر يسقط في البحر. أعلن الطوارئ وذهب رومي وآسيا على إحدى الطائرات إلى مكان سقوطه ثم نزل رومي خلفه في البحر. غطس رومي وبدأ يبحث عنه. فلمح شيئا يلمع يتوارى في الأعماق. أسرع رومي إلى الجسم. فرأى روبوتاً وبداخله شاب يكاد يغرق. حاول رومي أن يفتح عنه لكن عرف أن ضغط الماء سيؤذيه. فبقي معه.

      في الخارج أغمضت آيتن عينيها فأصبحت تشاهد ما يشاهده رومي، فعرفت أنهما في مازق فقادت غواصة البحر إلى ذلك المكان. استطاع رومي ربط الروبوت بالغواصة في الوقت الذي بدأ الشاب يفقد الوعي. أخذت الغواصة الروبوت إلى المرفأ، حيث كان الجميع ينتظرونهم. أخرجوا الروبوت وبدأوا بفتحه بصعوبة وأخرجوا الشاب من داخله. ونقلوه مباشرة إلى المسشفى. حيث كان ينتظره وليم ومساعدته عفراء.

      كان الشاب قد أصيب بحروق في ذراعه اليمنى وأدى الانفجار إلى كسر ثلاثة من أضلاعه. قام وليم والفريق الطبي بعلاج الشاب، ثم بقي تحت الملاحظة. تساءل الجميع من هذا الشاب الذي يبدوا كأنه من شرق آسيا. دخلت لميس إلى قاعدة البيانات فوجدت أن الشاب يدعى" دين محمد كاناتولي" الشهير باسم "ديماش كوداي". كازاخستاني الجنسية من عائلة فنية. والده ووالده من مطربي الأوبرا. أحيا حفلة في "جزيرة الألماس" منذ أسبوع ثم انتقل إلى "ينبع السياحية" في جولة سياحية. قالت كاترينا: بالفعل أتذكر هذا الاسم أنا قمت بتوقيع التصاريح. لكن السؤال. من اين له هذا الروبوت؟

      طلب رومي من وليم متابعة حالته. وطلب من آسيا ولميس استكشاف حالة الروبوت. فرحت لميس وآسيا بهذه المهمة أخذوا الروبوت وتوجهوا مباشرة إلى أسفل البرج حيث جناح الصيانة، وبعد الكشف المبدئي وجدوا أن فكرته بدائية وصنع بذكاء ومن مواد خفيفة. ثم وجدوا سبب الانفجار تسرب في غاز الوقود داخل الروبوت. عادوا إلى رومي وأخبروه بما لاحظوا.

      بعد أسبوع عاد الشاب إلى وعيه. ولكن ما يزال طريح الفراش. زاره رومي في المستشفى وكانت بصحبته المذيعة الجديدة " كاتارينا". رحب رومي بالشاب. ثم أخبره كيف تم إنقاذه. ثم تم علاجه وأنه سيخرج قريبا بعد التأكد من سلامته. ومن جهة أخرى بدأت "كاتارينا" لقاء مصغر مع الشاب. تسأله لماذا قدم إلى الجزيرة ولماذا أحضر الروبوت معه.

      تكلم الشاب. وبدا يتحدث عن عائلته ووضعه الاجتماعي. وكيف أنه مشهور في العالم الفني. ثم نظر إلى رومي وقال تغيرت نظرتي للحياة بعد ان شاهدتك. وشاهدت ما تفعله من إنجازات واختراعات. فأصبحت مهووس بمتابعتك. وسماع أخبارك. لكن لم أجد طريقة ألفت انتباهك إلا بصنع هذا الروبوت. أردت أن أقدمه هدية لك، لكن كان فيه خلل سبب في الانفجار. أكمل الشاب قائلا: قدمت إلى الجزيرة بعد وفات جدك، وبعد أن استقرت الحياة وبدأت المناسبات والاحتفالات تعود إلى الجزيرة. كنت أتمنى أن أراك في الحفلة لكن لم تحضر، عرفت بعد ذلك أنك مشغول في "قصر الحكم" مع الملكة الجديدة. ثم لحقت بك إلى هنا. قالت له كاتارينا لماذا لم تحدث كاترينا زوجته والمسؤولة عن الترفيه. قال: لم أكن أعلم أن الوصول إلى رومي سهلا.

      خرجت كاتارينا وجلس رومي مع الشاب يتحدثان ويتناقشان في أمور كثيرة. بعد يومين خرج الشاب من المستشفى. وبقي في استضافة رومي. تعرف على وليم وأنثوني وأصبح الجميع يقضون أوقات كثيرة مع بعضهم. شكر "ديماش" وليم على مجهوده في علاجه والاهتمام به. كان الشاب متواضعا وليس بكثير الكلام. ثم بعد أيام بدأ رومي يعرّفه على زوجاته وطفلته الصغيرة "بيرين" وأخته لميس وعفراء وبقية الفتيات.

      سألت لميس الشاب. كيف استطعت صناعة هذا الروبوت. شرح لها ديماش أن هوايته الأولى هي التقنية والبرمجة. رغم أنه انشهر بالغناء. فقام بصنع هذا الروبوت من المواد التي كانت متوفرة. قالت له فكرته بدائية ولكن استخدمت في الطيران غاز يعتبر من أخطر الغازات ولم ينفجر منه إلا نسبة صغيرة. كادت تشل نصف جسمك الأيمن. قال "ديماش" بصراحة أنا تعمدت الانفجار لكي أجلس هذه الجلسة مع رومي ورفاقه. استغرب الجميع. وتفاجأوا من صراحته.

      قالت كاترينا رومي انت كذلك عملت أشياء متهورة حتى تلفت انتباهي ونجحت. ضحك الجميع بما فيهم ديماش. قالت آسيا أردت أن تهدي "روبوت" هدية لرومي. بإمكاننا مساعدتك في إعادة صناعة الروبوت الذي أحضرت. فلدينا كل ما يحتاج لتطوير الفكرة. فرح ديماش للفكرة وقال هل هذا يعني أنني ممكن أن أبقى معكم في الجزيرة. قال له رومي نعم. سأجعلهم يجهزون لك جناح في "برج أورايون" في "جزيرة الألماس" وستكون ضيفنا حتى تنتهي من الروبوت.

      همست آيتن إلى "منة" وقالت لها لو كانت فتاة جميلة لقال لها "مرحبا بك إلى العائلة" ضحكت "منة" وقالت. رومي دائما يكون متحفظا لما يتعلق الأمر بالشباب. لكن انظري إلى رومي لم اره سعيدا برفقة أحد مثل سعادته برفقة هذا الشاب. قالت: آيتن متسائلة لماذا؟ رغم أن عنده وليم وعنده أيضا أنثوني. قالت "منة" نعم لكنهم دائما بعيدين عن الجزيرة. فقد يكون "ديماش" الرفيق الذي يبحث عنه رومي. قالت آيتن أتمنى.

      وبينما هم كذلك تتصل علا برومي ذهنيا وتسأل عن حاله وعن الشاب الذي رأت المقابلة في موقع الشركة. فرح رومي باتصالها. وقال كنت أفكر فيك في الأيام الماضية. مازالت تلك اللحظة عالقة في ذهني. قالت أرى ذلك واشعر به. قالت وأنا أيضا. قال: عندما أعود إلى الجزيرة سألتقي بك. قالت سأكون في انتظارك. ثم أخذ رومي يخبرها بالتفاصيل عن الشاب ويحكي لها ما جرى وعن رغبتهم باستضافته.

    6. #6
      نائب مديرة الموقع الصورة الرمزية نايف العنمي
      تاريخ التسجيل
      Dec 2021
      المشاركات
      602
      معدل تقييم المستوى
      3

      افتراضي رد: 02: شبيه أنريكي في ينبع السياحية الجزء الثامن "الصديق الحديدي"

      دقيقه اجيب الشاي واكمل ياعسل

    7. #7
      مشرف متميز
      تاريخ التسجيل
      May 2021
      المشاركات
      109
      معدل تقييم المستوى
      4

      افتراضي 03: شبيه أنريكي في ينبع السياحية الجزء الثامن "الصديق الحديدي"

      بدأت منة بزرع الشرائح في بقية الرفاق. وربطتها مع سيرفر خاص في البرج. ثم عاد الجميع إلى الجزيرة. وعاد معهم وليم وعفراء. في الطريق إلى الجزيرة، أخبر وليم أخته لميس برغبته في طلب "عفراء" للزواج.
      فرحت لميس لأخيها وحضنته وقالت. إنها مناسبة لك. ثم قالت هل تريدني أن أفاتحها في الموضوع. شعر وليم بقليل من الخجل وقال: هل تتوقعين توافق. قالت لميس: أتمنى أن توافق. سأحادثها عندما نصل إلى الجزيرة.

      وصلت طائرتهم إلى الجزيرة. واتجه الجميع إلى "قصر الألماس" شعر الجميع بالسعادة لعودتهم إلى المنزل. أراد الجميع تجهيز مأدبة طعام ترحيبا بـ"ديماش". في نفس الوقت ذهب رومي ليلتقي "بالملكة علا" ويحضرها إلى القصر. كانت "علا" تقوم بواجباتها في "قصر الحكم" فلما دخل رومي ابتسمت وأشارت إليه بأن انتظر حتى تنتهي من الضيوف الذين لديها. ولما انتهت جلست تتجاذب مع رومي أطراف الحديث. ثم نظرت إليه وقالت: كانت الأيام السابقة صعبة على قلبي خصوصا لما اكتشفت مشاعري تجاهك. وأعرف أنك أيضا قد تكون وجدت صعوبة في نسيان ما حدث. أشار إليها رومي بنعم، ثم أكملت علا وقالت: أنظر بداخلي الان ستجد أنك أصبحت بالنسبة لي كأخي الكبير. أرجوك ساعدني لكي أستطيع أن أركز في عملي. قال لها رومي وأنا أيضا سأحاول أن أتعامل معاك باحترافية كاملة مثل أختي لميس. ابتسمت علا وقالت. الآن ارتاح قلبي. قال: إذا هيا لنذهب إلى القصر سأعرفك بالشاب الجديد.
      قالت اسبقني للسيارة وأنا سأعد نفسي وألحق بك.

      خرج رومي من القصر وذهب إلى السيارة وجلس يحدث نفسه. كانت "علا" في غرفتها في "قصر الحكم" تغير ملابسها. وفجأة شعرت ذهنياً برومي وسمعته. ينفعل ويكلم نفسه ويقول: ما الذي يجري في قلبي. من أين لي هذه المشاعر تجاه "علا" هل أنا في حالة حب مع ملكتي. لماذا هي من بين كل الفتيات. ولماذا الآن لم أكن انظر إليها إلا كصديقة أو أخت مقربة. ما هذه المشاعر التي أصبحت تتملكني. كيف أستطيع أن أخفي عنها مشاعري. أخشى أن تتجول يوما ما في دماغي وتكتشف أني أنا الآن من يفكر فيها. يجب أن أجد طريقة لأوقف هذا الانجذاب إليها. لا أريد أن أخسر نفسي وأخسرها. من الأفضل أن أقفل جانب الاتصال "الكلي" وأجعله فقط "جزئي". لكيلا أجرح أحد.

      توقفت علا للحظات وبدأت دموعها تنزل. لكنها شعرت أنها تأخرت عليه. فمسحت دموعها بسرعة وخرجت ثم صعدت بجانبه في السيارة. استطاع رومي أن يلملم نفسه. ابتسم لها وذهبا جميعا إلى القصر. في الطريق كان الاثنان صامتان، أخذت الأفكار في رأس علا تذهب وتعود ولا تعلم ماذا تفعل. فقررت أن تخفي أنها سمعت ما قال. وقالت بصعوبة استطعت أن أتغلب على هذه المشاعر تجاهه. لكن هو الآن يشعر بنفس الذي كنت أشعر به.
      اجتمع الجميع في الحفلة والتقت "الملكة علا" بالشاب "ديماش" ورحبت به في الجزيرة. حضر الحفلة جميع رفاق رومي من زوجات وأصدقاء وإعلاميين. قضى الجميع ليلة من أروع الليالي.

      قرب انتهاء الحفلة جلست "علا" مع "منة" وسألتها هل ممكن يكون هنالك أي خلل في الشريحة أو التواصل؟ سألتها "منة" هل ممكن تشرحين لي ماذا حصل؟ قالت "علا" لقد شعرت برومي ومشاعره. بدون أن اتصل بيه. شعرت به وقبل أن تكمل "علا" جملتها أكملت "منة" وقالت. شعرت به وهو يتحدث عن كيف تغيرت نظرته لك من صديقة إلى حبيبة، كلنا شعرنا بذلك، ذهبت أنا ولميس لنفحص النظام فوجدنا أنه عند حد معين من المشاعر سواء الفرح الشديد أو الحزن الشديد أو الألم أو أي مشاعر أخرى تفوق إمكانيات الجسم عند ذلك سيشعر بها جميع من وضعوا الشريحة. فمن اليوم نحن كلنا مرتبطون ببعض سنشعر ببعضنا البعض فرحنا وحزننا وآلامنا ستكون واحدة، بالنسبة لي أرى أنه شعور رائع، والأروع أن تشاركينا ذلك.

      سألتها "علا" هل ستخبرين رومي. أجابتها "منة": من الأفضل أن تكوني أنت من يخبره بذلك. سيساعده ذلك إذا سمعها منك. في الجانب الآخر جلس رومي مع أخيه وليم وصديق عمره أنثوني والصديق الجديد "ديماش" جلسة شبابية يتحدثون فيها عما يخص الشباب في التقنية والفن وغيرها.
      قال "ديماش" لرومي بيننا قاسم مشترك. وهو أننا أصبحنا مشهورين لأننا نقلد غيرنا. لكن أنت تمكنت من صنع المعجزات التي لا يمكن أن أحلم بها يوم من الأيام. انفعل رومي ولم يحب أن ينسب الفضل له، وقف وأخذ يتجول في الحفلة ويتكلم بصوت مرتفع يسمعه الجميع، لا يغرك ما ترى في الإعلام وغيره فأنا ما أزال مثلك. كل المعجزات التي تراها والتقنيات والإنجازات. سببها رفاقي ومن حولي، هم الأبطال وهم من صنع الفرق. من غيرهم أنا مجرد شخص عادي. ولم أكن لأصل إلى القمر بدون التقنيات التي لدينا لم أصنعها ولم أخترعها، هذه هي الحقيقة التي أتمنى أن أصرخ في الناس وأقول: أنا لست بطل أنا لست كما الإعلام يصورني. أنا فقط انسان، ينظر إلى رفاقه ويقول أنا لست سوبر مان ولست باتمان ولست أيرون مان. أنا مجرد انسان مثلي مثل أي شخص في هذا العالم. أنتم الأبطال أنتم أصحاب المعجزات. بدأ رفاقه يشعرون بالألم الي في قلبه. أكمل رومي يقول. أنا لا أستحق كل هذا الاهتمام. ثم ينظر إلى زوجاته ويقول أنا الي محظوظ بوجودكم في حياتي. أنتم أفضل مني وأقوى مني وأشجع مني.

      زاد تأثر رومي وبدأت عيونه تدمع. ثم توجه إلى الملكة "علا" وضع يده اليمنى على خدها. وقال بحرقة: أنا مجرد انسان عادي، كنت فقط أصدر الأوامر. أنا مجرم عرّضت رفاقي للخطر حتى مات الكثير منهم ماتت ديفا وشقيقتها آنا وماتت حبيبتي بيرين ولويس وناهد، ومات غيرهم في معارك كانوا في غنى عنها. كل من حولي يموت أو يجرح. نزّلت "علا" رأسها إلى الأرض. صرخ رومي فيها وقال انظري إلي رفعت رأسها مرة أخرى قال لها نعم هذه حقيقتي. التي كلكم تريدون أن تخفونها. نظروا الفتيات إلى "علا" وأشاروا إليها "عانقيه" نظرت إليهم وأشارت لا أستطيع. استمر رومي يتكلم ويشهق من البكاء وضعت علا يدها على فمه ليسكت ثم عانقته بشده.

      تكلمت "علا" ورومي ما يزال في حضنها، انت البطل وانت الشجاع وانت سوبرمان وانت باتمان وانت أكوامان تقصد ملك البحار. انقذت الكثير وساعدت الكثير وهزمت الجيوش وروضت الدينصورات ونصرت المظلومين. وأنقذت الغارقين. لم نكن لنعيش بهذه القوة والعزة والمكانة لو لم تكن أنت الذي تقودنا. أنت الملك الحقيقي. أنت الرجل التي تتمنى كل فتاة أن تعيش في ظله. أنت الشاب الذي يتمنى الجميع أن يعيش بقربه. أشارت "علا" إلى زوجاته بأن اقتربوا في حضن جماعي.

      وصفق الجميع حولهم. انتهت هذه الليلة بهذه المشاعر. ثم ذهب الجميع إلى بيته لينام. أخذ رومي "ديماش" و"علا" ليوصلهم إلى البرج حيث يسكنون. ولما وصلوا نزل "ديماش" وتمنى لهم ليلة سعيدة. بينما بقيت "علا" قليلا مع رومي. شكرته على الحفلة الرائعة. أراد رومي أن يعتذر لها على العناق، لكن لم تترك له مجال ليكمل، قالت: انا أيضا كنت محتاجة شوية حنان. لكن اليوم حصلت ما يكفيني باقي حياتي، وتأكد بأني كل ما أحتاج شوية حنان لن أستغنى عن حضنك. ابتسم رومي وقال لها: تصبحين على خير.

      عاد رومي إلى القصر وجد كاترينا في انتظاره. سهرا سويا تلك الليلة. ثم استسلما للنوم. استيقظ رومي الصباح.
      وجدها وقد استعدت لتمارين الصباح. ذهبا لممارسة الرياضة الصباحية كما يفعل رومي كل صباح ثم يتجه للجيم ثم يعود للإفطار يطمئن على الجميع ثم يستأذنهم.

      ذهب رومي إلى ديماش في البرج نزلا سويا ثم توجها ليأخذا جولة صباحية في المدن السبعة. أصبح رومي يقضي أكثر الوقت مع ديماش. يتحدثون ويقضون الأوقات في أماكن مختلفة. وجد الاثنان أنهم متفقان في الكثير من الهوايات والاهتمامات وذوق اللباس وغيرها.

      ذهب رومي وديماش يوم من الأيام إلى "بيت الشجرة". فوجدا لميس لوحدها تتأمل في الطبيعة. سأله ديماش ما بال لميس. قال رومي منذ أن توفى خطيبها "لويس" وهي على هذا الحال. وهي تقريبا تلومني لأني لم أجب على الاتصال الأهم في حياتها، لأنقذ حياتهم بينما كنت مشغول في حضن إحدى الفتيات.

      قال رومي لنصعد. صعد رومي إليها فارتمت في أحضانه قالت له أنا آسفه أعلم أنه قضاء وقدر. ثم صعد "ديماش" قال لها مرحبا. رحبت به وقالت: أرى أنك ما زلت في الجزيرة. قال لن أرحل الآن أحدهم وعدني بأن يصنع لي روبوت أقوى. قالت. إذا من الأفضل أن نسرع في صناعته لتنتهي رحلتك في الجزيرة. ثم اتصلت على آسيا وقالت هيا لننهي الروبوت. ثم نظرت إلى رومي وقالت: سنأخذ الروبوت الذي في "غرفتك الخاصة" في "برج ديفا". سنمزج بينهما لنصنع شيئا بإمكانك الاعتماد عليه.

      سافرت لميس إلى "برج فرح" طلبت من عفراء لترافقها. إلى الغرفة الخاصة. وبينما هما هنالك. سألت لميس عفراء قائلة لها أن وليم معجب بك. ويريد أن يتقدم لك. صمتت عفراء للحظات. قالت إننا صديقتان مقربتان. كنت أخبرك بكل ما في قلبي. لأنني كنت لا أستطيع أن أخفي عنك شيء. انت تعرفين أن وليم اختار "نهال" رغم أن صداقتنا كانت قبل. لا ألومه لأن قلبي وقتها كان متعلق برومي ما تزال لحظاتنا الجميلة تعاد مرات ومرات في رأسي. ومع الوقت عرفت أن رومي لم ولن ينظر إلىّ أكثر من أخت. استطاعت نهال بحبها أن تسيطر على تفكير وليم وتصعب على أي شخص بعدها أن يقترب منه. أنا لا أرفض وليم بالعكس أتمنى أن يكون بالفعل يريدني. لكن أتمنى أن يظهر مشاعره تجاهي ويشعرني بأنه نسي نهال والعالم كله. وقتها لن يحتاج إلى شخص ليخبرني بأنه يريد أن يتقدم لي. عليه أن يأتي ويجثوا على ركبته ويتقدم لي مثل ما فعر رومي مع زوجاته. قالت لميس كلامك صحيح. لن أخبره بما طلبتي ولكن أنا متأكدة بأنها بداية لقصة حبكما. قالت عفرا أشكرك لأنك تفهمتِ وجهت نظري.
      أخذت لميس الروبوت من الغرفة الخاصة، وعادت إلى الجزيرة ثم توجهت مع آسيا إلى "السفينة كارمن" حيث توجد المصانع وبدأوا بالعمل على الروبوت الجديد. وضعت آسيا مخطط للشكل الخارجي في الكمبيوتر ليقوم بصنع القوالب وبدأت بالبرمجة. بينما ركزت لميس على صناعة الهيكل الداخلي. اختلفتا على إما أن يكون روبوا استعراضيا فقط للطيران أو يكون سلاح. قالت آسيا. كان ديماش يريد ان يهديها لرومي. إذا سنجعل منه روبوت خارق يحمي رومي في الجو والفضاء والبحر والأعماق. وفي نفس الوقت يكون فيه أسلحة إذا أراد القتال.
      قالت آسيا لنستدعي رومي ليختار الشكل الذي يراه مناسبا. بعد ساعة من الوقت وصل رومي ولكن ليس لوحده. أحظر معه ديماش. تحدثت معه آسيا على انفراد وكانت تستشيره أي الأشكال أفضل. فاختار رومي أحدهم وشرح لها لماذا أختاره. فرحت آسيا لأن الذي اختاره رومي هو نفس الذي تقوم الأجهزة بعمله. فقالت: ما زلنا نحمل نفس الذوق. ابتسم رومي وقبلها.

      في الجانب الآخر شاهد ديماش المخططات البدائية التي كانت لميس تريد أن تنفذها. فأخذ يناقشها ويقول لها لو فعلتي كذا لكان أفضل، ولو زودتي الحجم هنا أفضل وبدأ يقنعها بوجهة نظره. رأت لميس أن ديماش يعرف الكثير من التقنية. فطلبت منه أن يكمل معهم المشروع. فلم يتردد ديماش. فأصبح يقضي الصباح كل يوم معهم يعملون على الروبوت.

      كان رومي يرى لميس تعمل فيما تجيد. فكان موضوع الروبوت يشغلها عن التفكير في أي شيء آخر. فكان هو الآخر يأتي كل صباح مع ديماش ليرى ما يفعلون. كانت آسيا أيضا في قمة السعادة فقد عادة الأيام الخوالي حينما كانت تعمل هي ورومي في الكثير من الاختراعات.

      زادت علاقة "رومي" بـ"ديماش" فأصبح يلتقيان يوميا. ويتنقلان في الجزيرة. ويغنيان آخر الأسبوع على مسارح الجزيرة سويا.
      فأصبح كل واحد منهما يحكي للآخر كل همومه ويفتح له قلبه. حتى يوم من الأيام قال ديماش لرومي أنا معجب بلميس. هل تسمح لي بأن أعبر لها عن مشاعري. فرح رومي وقال له لا أدري هل الوقت مناسب، لكن الي أتمنا أنك لن تجرحها يوم من الأيام فهي أختي الوحيدة. قال له ديماش اطمئن سأضعها في عيني وأحميها بروحي.


      في اليوم الثاني تعمد رومي أن يبقي آسيا في البيت ليترك مجال لديماش بأن يتحدث مع لميس في "السفينة كارمن" استمرت لميس وديماش بالعمل على الروبوت ولما جاء وقت الغداء. قال لها ديماش هل أستطيع أن أدعوك للغداء. ترددت لميس قليلا ثم ذهبت معه. تغديا سويا ثم قال لها أنني معجب بك وأتمنى أن أتعرف عليك أكثر. نظرت إليه وقالت: انت شاب وسيم وأي واحدة تتمنى أن ترتبط بك، لكن أنا في حياتي شاب آخر. أحبه بجنون وهو يحبني. صُدم ديماش ولم يعرف ماذا يقول لكن تمنى لها السعادة.

      بعد انتهاء اليوم ذهب رومي إلى ديماش في منزله. سأله ديماش لما لم تخبرني بأن أختك على علاقة مع شخص آخر. قال رومي لم أعرف وأنا متأكد أنها ليست على علاقة مع شخص آخر. لكن سأسأل وسأعود أليك.

    8. #8
      نائب مديرة الموقع الصورة الرمزية نايف العنمي
      تاريخ التسجيل
      Dec 2021
      المشاركات
      602
      معدل تقييم المستوى
      3

      افتراضي رد: 03: شبيه أنريكي في ينبع السياحية الجزء الثامن "الصديق الحديدي"

      يامرحبمبوووووووووووووو
      اهلا ياحب

    9. #9
      مشرف متميز
      تاريخ التسجيل
      May 2021
      المشاركات
      109
      معدل تقييم المستوى
      4

      افتراضي 04: شبيه أنريكي في ينبع السياحية الجزء الثامن "الصديق الحديدي"

      ذهب رومي مباشرة إلى "آسيا" وسألها هل هنالك أحد في حياة لميس. قالت نعم شاب وسيم وقوي وشجاع. سألها هل هذا الشخص في الجزيرة قالت: نعم. ثم أكملت بصراحة ما ألومها على حبه كل فتيات الجزيرة يحبونه ويتمنونه. قال لها: رومي. لماذا لم تُخبرني. قالت أنت دائم الانشغال بصديقك الجديد. سألها: هل ستخبرينني من هو. قالت "آسيا": إنه انت! نعم أنت يا رومي. لميس لا تريد ان ترتبط بأحد، لأنها لا تريد أن يشغلها أحد عن مراقبتك ومتابعتك وحمايتك. فهي ترى فيك الأب والأم والأخ والحبيب وكل شيء.

      ذهب رومي إلى جناح لميس. طرق عليها الباب ثم سمحت له بالدخول. فرحت لميس بوجود أخيها عندها في الجناح. قال لها ماذا تفعلين. قالت كنت بصحبة كاتارينا ثم عدت الآن إلى الغرفة. ابتسم وقال علمت أن لديك شخص في حياتك. أنزلت عينيها بخجل وقالت: وما في قوة في الأرض تحرمني منه. سألها: لهذه الدرجة تحبينه. قالت وأكثر مما تتصور. جلست بجانبه ووضعت رأسها على صدره وقالت: نفسي يشعر بحبي له وخوفي عليه. قال لها رومي: هو يشعر بذلك ويقدّر هذا الحب والخوف. لكن آن الأوان أن تفكري بنفسك. وتبحثين عن فارس احلامك. قالت انت فارس أحلامي وبطلي، وحلمي أن أراك سعيد. قال لها سأكون سعيد إذا رأيتك بفستان الزفاف مع الشخص الذي انت تختارينه. وتشعرين أنه مناسب لك. خبأت لميس رأسها خجلا في حضن أخيها. وبعد لحظات دخلت عليهم كاتارينا قال: لها رومي. ما الذين تفعلينه كل مرة تزدادين جمال. ابتسمت بخجل ثم قال لها: ادخلي أريدك أن تبقي بالقرب منها الليلة. قالت بهمس اذهب ولا تشغل بالك.
      جلست كاتارينا مع لميس وسألتها ماذا يجري. فحكت لميس لكاترينا ما حصل منذ الصباح. قالت لها كاتارينا. بصراحة لن تجد شخص أفضل من صديق أخيك. شاب وسيم وطيب وصوته جميل ويوجد توافق بينكما في أشياء كثيرة. فستكونين دائما قريبة من رومي.. قالت لميس أخاف أن يبعدني عن عائلتي. قالت كاتارينا تستطيعين أن تطلبي منه البقاء في الجزيرة.

      في اليوم الثاني. التقى رومي برفيقه ديماش ثم شرح له أنه لا يوجد أحد في حيات أختي، فقط أعطها بعض الوقت وحاول أن تتقرب منها ومع الأيام أنا متأكد أنها ستقتنع وتحبك. شكر ديماش رومي على مشاعره تجاهه وقال سأفعل المستحيل لأكسب حبها.
      ذهبا كالعادة إلى "السفينة كارمن" حيث تعمل لميس وآسيا على الروبوت. تركه رومي هنالك ثم ذهب إلى "قصر الحكم" وجد كارا في القصر. حضنها كالعادة وسألها أين تختفين. قالت كنت في حفل عرض الأزياء العالمي ثم عدت ليلة الأمس. قال لها افتقدتك. قالت وأنا كذلك. ثم سألها ماذا تفعلين هنا. قالت الآن أعمل مع الملكة لقد انضممنا أنا ولتيشا إلى فريقها. سأكون أنا حارستها الشخصية. ولتيشا مستشارتها. تريد أن تدخل إليها ادخل. قال ألن تخبرينها. قالت كارا الملكة طلبت مني ألا أجعلك أبدا تنتظر مهما كان وفي أي مكان. قال أريد أن ألتقي بك الليلة أريد أن أسمع ما فعلتي هنالك. قالت لا أستطيع فنحن مغادرون إلى فرنسا.
      دخل رومي على الملكة "علا" وكانت في أجمل حلة تستعد للخروج. نظر إليها ونظرت إليه. لم تتكلم ولم يتكلم تقدم إليها حتى اقترب منها. كان قلبها ينبض بشده. لا تعرف ماذا تفعل هل تعانقه أو تدفعه. فلما اقترب منها وكان يريد ان يعانقها. صفعته وقالت: إذا عندك هذا الشوق عد إلى زوجاتك. ولا تقترب مني مرة أخرى.
      ذهل رومي من تصرفها وتجمد مكانه. بينما تركته "علا" في جناحها وخرجت مع كارا وهي تلوم نفسها على ما فعلت برومي، وصعدا الطائرة.

      شعر رومي بحرقة في قلبه وشوق فصرخ صرخةً قوية ينادي "تينا" شعر به كل الرفاق. وخرج يجري ويجري ودموعه تتصبب على جبينه. شعرت أيضا "علا" وقالت لكارا عودي بنا إلى الجزيرة. تساءلت كارا لم سيدتي؟ قالت شعرت أن رومي ليس بخير يجب أن أعود إليهم. عرفت كارا أن الشريحة تربطهم مع بعضهم البعض. وشعرت به لميس وآسيا في السفينة كارمن، تركوا كل شيء وطلبوا من ديماش أن يأخذهم إلى القصر بسرعة. سألهم ماذا يجري. قالوا سنخبرك فيما بعد. بدأت لميس تبكي وتقول لآسيا ماذا جرى لأخي. قالت آسيا أتمنى أن يكون بخير. شعرت بنفس الشيء الذي شعرتي به ولا أعلم ما يجري. ومن هي "تينا"

      وصلوا إلى "قصر الألماس". تساءل الجميع ما الذي يجري لرومي وأين هو. وصلت "علا" وكارا إلى القصر وقالت "علا" أين رومي.
      تحاول آيتن تتواصل معه ذهنيا. قالت أراه إنه يجري بسرعة متجه إلى "مهبط الطائرات" في البرج. قالوا ماذا جرى وما الذي حصل له. قالت آيتن لـ"علا" أخبرينا ماذا جرى رأيته يخرج من جناحك في "قصر الحكم" بعد أن صرخ. هل حصل شيء. قالت "علا" قبل أن يموت الجد كنت انظر لرومي نظرة طبيعية. كعلاقة موظفين في إدارة واحدة. لكن بعد أن أصبحتُ الملكة وأصبحنا نعمل مع بعض أكثر. كان يعاملني باهتمام أكبر وبمشاعر أخرى. كان يسرح في النظر إلي. وكان يحاول أن يكون بقربي وبجانبي ويحاول أن يمسك بيدي. ويبكي في حجري. كنت في حيرة أحاول أن أدفع تلك الأفكار من رأسي، ولكنه لم يترك لي المجال. لم أستطيع أن اتحكم بمشاعري. كان يحاصرني ويعاملني بتلك المعاملة وكأنه يحتاج الحضن والحنان. ضعفت أمامه وبدأت أعجب بيه. لم نتكلم ولم نقول شيئا. لكن كان يحب أن يكون بقربي. بعد أن زرعت الشريحة. اكتشف رومي اعجابي به. عانقنا بعضنا عناقاً عفوياً. وكأنه غرس سهام الحب في قلبي. وبدون ان يشعر عادت إليه السهام وأصابته في قلبه. طلبت منه أن يتوقف، فما نفعله غير صحيح. عاد إلى السيارة وكان منفعلا وشعرتم وسمعتم ما قال. حاولت ان أشغل نفسي عنه فاستعنت بـ"لتيشا" و"كارا" حولي. أتى الليلةَ إلى منزلي. اقترب مني ليعانقني. لم أعرف ما أفعل تشتت أفكاري هل أرتمي في حضنه لكنه استمر يقترب مني فبدون ما أشعر صفعته وقلت له إذا عندك هذا الشوق عد إلى زوجاتك. تجمد مكانه تركته في الجناح وخرجت إلى الطائرة شعرت بصراخه وعدت. صدقوني لم أقصد ان أجرحه.
      قالت آيتن ليتك عانقته. استغرب الجميع من كلام آيتن. وتفاجأت "علا" أيضا وقالت: ولكن لماذا تريديني أن أعانقه. قالت لهم آيتن اجلسوا وسأخبرك. كلكم تعرفون أو أكثركم تعرفون أن رومي عاش طفولته في بيتنا مع أبي وأمي. كان والد رومي "كرستوفر" يريد من رومي أن يصبح سياسيا مثله. لكن رومي من طفولته لم يحب السياسة، فكان دائما يهرب ويأتي يسكن معنا. أقنع والدي "كيفن" والد رومي وقال ولدك لا يحب السياسة اتركه لي سأحاول معه مجالات أخرى. وجد أبي أن رومي مثله يحب التقنية والبرمجة والإبداع كما تلاحظون الآن. فأصبح رومي يعيش معنا في البيت. كانت أمي على خلاف مع والدي لأنها لم ولن تستطيع أن تنجب له ولداً بسبب حالتها الصحية. كان والدي متفهم لكن أمي لم تكن متقبلة رومي لأنها تضن أن أبي أحضره ليعوض نقصها. فأحضر والدي "مربية" اسمها "تينا" كانت تعتني برومي وتُلبسه وتهتم به. فكانت لرومي مثل الأم. تحبه وتخاف عليه حتى أكثر من أمه. نشأ رومي مع تلك المربية "تينا" كان يحبها وينام في حضنها وكانت من علمه العناق كان رومي لما يفرح أو يحزن يذهب إلى تينا يعانقها. توفيت تينا في اليوم الذي رأت فيه رومي تأكله الأسماك. فلم تستحمل المنظر ولم تتحمل الحياة من دونه. وجدوها وقد ماتت ودموعها على خدها.

      عادة الذاكرة إلى رومي ولكن لم يتذكر "تينا"، إلا بعد ما أصبحتُ متصلةً معه ذهنيا. لم أستطع ان أخفي ذلك الجانب عن رومي. توقعت أن يتذكرها لكنه لم يتذكرها. ولكن كان يرى "تينا" في "علا" فقد كنتي تشبهينها إلى حد كبير. فكان يتقرب منك وينظر إليك لأن وجهك مألوف بالنسبة له. ولما صفعته كأنك أعدتِ إليه الذاكرة. فلا تلومي نفسك ولا تحزني.

      دمعت عيونهم وبكت لميس على أخيها. سألوا آيتن أين هو رومي الآن. قالت: إنه متجه إلى أفريقيا. سأتصل بـ"ماريانا" لتعتني به. تقدمت لميس إلى "علا" قالت لها أرجوك اذهبِ إليه إنه بحاجة إليك. قالت كارا ل"عُلا" هيا سآخذك إلى هناك. اتصلت آيتن بماريانا وشرحت لها وضع رومي وقالت اعتني به حتى نصل إليكم.

      طمأنتهم ماريانا وقالت لا تقلقوا عليه سنعتني به.
      وصل رومي إلى أفريقيا. استقبلته ماريانا عانقها وبدأ يبكي. قالت له تعال لترتاح. ذهب رومي وبقي في منزلها. أخذت تتحدث معه وتحاول تشغل تفكيره بأشياء أخرى. لكن رومي استمر يبكي كطفل صغير ويقول أريد "تينا". قالت: ماريانا لآيتن انه يبكي وينادي تينا ماذا أفعل. قالت لها ابقي معه وقولي له أن تينا قادمة في الطريق. أدخلته ماريانا إلى غرفة النوم وبقت بجانب راسه تحاول أن تهدئه.

      بعد ساعة وصلت "علا" وكارا إلى المنزل قالت لها كارا كلنا نعتمد عليك أن تخرجيه من هذه الصدمة. أشارت كارا إلى ماريانا لنخرج من الغرفة ثم دخلت "علا" على رومي وهو مستلقي على السرير. بدأت تناديه رومي حبيبي. نظر إليها وبدأ يبكي بحرقه شعر بها الجميع. اقتربت منه "علا" وأخذت تعانقه وهو يعانقها بشدة. حتى سكنت نفسه. بقيت بجنبه حتى غلبه النوم. نام رومي في حضنها فلم تستطع "علا" تركه في مثل هذه الحالة. تنظر علا إلى رومي وتقبله على رأسه. وتقول سأكون دائما بجانبك ولن أشك بعد اليوم في نزاهتك واحترامك لنفسك. اعذرني لم أفهمك جيدا فحكمت عليك قبل أن أعرف الحقيقة. أعدك بأني لن أسيئ فهمك أبدا ولن أجرحك بعد اليوم.

      استيقظ رومي في اليوم الآخر وجد "علا" بجانبه. نظر إليها وقال: علا. فتحت عيونها وقالت: هل انت بخير. قال نعم ماذا جرى. قالت كانت أعصابك تعبانة وكنت تريدني بجانبك. وضعت يدها على خده. ورجع للوراء قليل. قالت أنا أسفه أني صفعتك ولن تتكرر أبدا. دخلت عليهم آيتن وبدأت تشرح لرومي كل شيء وعن وفات "تينا" بكي رومي كثيرا لفراق تينا. ولما هدأت نفسه. قالت له "علا" كلما اشتقت لـ"تينا" تعال عندي تكلم عنها وتذكر أيامك الجميلة معها. قال لها أشكرك. قالت في نفسها أنا الي مفروض أشكرك فقد اعدت الحياة إلى قلبي.

      بقي رومي وآيتن في أفريقيا لبعض الوقت يطمئن على الناس هنالك ثم ذهب إلى حديقة التنانين. شاهد العناية الفائقة التي تقوم بها ماريانا وأمارا في سبيل تطوير أفريقيا. قال رومي لأمارا ما يزال حساب الشركة مفتوح لكما بدون حدود. همست أمارا لماريانا بأن اخبريه. سألهم رومي هل هنالك شيء.

      انطلقت "الملكة علا" بصحبة كارا إلى فرنسا لحضور القمة العالمية. بينما عاد رومي مع آيتن إلى الجزيرة. اعتذر من الجميع بسبب الرعب الذي سببه لهم في اليومين السابقين. ثم التقى برفيقه "ديماش" الذي فرح بقدومه وقال كان الجميع قلق عليك وخصوصا لميس. قدمت لميس وارتمت كالعادة في حضن اخيها. قالت أريد أن أريك شيئا وقالت لديماش هيا معنا توجهوا إلى "السفينة كارمن" ليشاهد رومي الروبوت وقد أكتمل وأصبح جاهز. وجد آسيا هنالك تضع اللمسات الأخيرة في البرمجة. عانقت آسيا رومي وقالت: هل انت بخير. فأجابها أنه بخير. ثم قالت خمس دقائق ويكون الروبوت جاهز. قالت لميس أثناء الخمس دقائق القادمة سأشرح لكم كيف يعمل.

      يعمل الروبوت على بطاريتان غير قابلة للنفاذ. يستطيع الروبوت محاكات ما في ذهنك تستطيع أن تطلب منه فعل كل شيء ممكن بذهنك. مضاد للرصاص تستطيع أن تستخدمه في الأرض والجو وتحت الماء. عنده القدرة لتحمل ضغط الأعماق. وحرارة إلى خمسمائة درجة مئوية. وسرعته في الطيران تعدل سرعة أي طائرة من طائراتنا. وضعت فيه آسيا كل المواصفات التي تحتاجها في مغامراتك. وبإمكاننا تحديث المواصفات كما نريد. كما عنده القدرة على القيادة الذاتية. يعني ممكن تتحكم فيه من بعد.

      قال رومي أحسنتم. تقدمت آسيا وطلبت من رومي أن يضغط زر التشغيل. نظر رومي إلى ديماش وقال هذا الروبوت هدية منا لك. اندهش ديماش وقال لأجلي؟ قال رومي نعم لك ويشرفنا أن تنظم إلى العائلة. همست لميس لرومي وقالت: زودناه أنا وآسيا بتلك المواصفات ليكون الروبوت الخاص بك. قال لها يجب أن تعرفوا أني أنا وديماش أصبحنا رفيقين مقربين. شيء جميل بأن يكون لدي "الصديق الحديدي".

      نقلوا الروبوت إلى خارج السفينة وهنالك في الطبيعة. ضغط ديماش على زر التشغيل، فاشتغل الروبوت وفتحت خلفيته ليدخل فيها ديماش ثم أصبح ديماش والروبوت شخص واحد. قالت آسيا لديماش هل تتوقف قليلا عن الحركة ليتعرف الروبوت على محركه الرئيسي. بدأ الروبوت يقرأ ويستشعر حواس ديماش ويدخلها في ذاكرته. ثم بدأ ديماش يتحكم فيه شيئا فشيئا بداية من تحريك الذراعين إلى المشي إلى القفز ثم الطيران. طار ديماش في الأجواء يتنقل هنا وهناك. والكل ينظر إليه ويصفق.

      فرح ديماش وقال هذا رائع. عاد ديماش إليهم وطلب من لميس مرافقته ترددت قليلا ثم دفعت بها آسيا لتقف لميس على قدمي الروبوت فحضنها الروبوت وبدأ يرتفع بها ببطيء. وهي تنظر إليه من خلف القناع وهو ينظر إليها. ارتفع الروبوت إلى ارتفاع مناسب ثم أخذها ديماش في جولة فوق المدينة. بدأت لميس تثق ب ديماش فتحت يديها وبدأت تتخيل أنها تطير في الهواء. أخذه ديماش إلى سطح "برج أوراين" ثم بقيا مع بعضهما يتحدثان ويشاهدون الغروب. بدأت لميس تشعر بأن ديماش يشبه أخيها في صفاته.

      عادت لميس إلى "قصر الألماس" بينما أعاد ديماش الروبوت إلى "السفينة كارمن" ثم عاد إلى البرج. في القصر دخلت لميس بابتسامة مختلفة. عرف رومي أنها بخير.
      قال لها رومي هل ستحضرين معنا حفلة ديماش الغنائية المسائية. سنذهب جميعا لنشاهده لأول مرة. احرجت لميس وقالت: أكيد سأذهب معك في كل مكان.
      جاء المساء واجتمع جميع الرفاق في أجمل مسارح "جزيرة الألماس" غنى ديماش تلك الليلة وأبهر الجميع. حتى جاءت الأغنية الأخيرة نزل وقال للميس هذه الأغنية لك.
      استمر ديماش يجرب الروبوت يوميا ويسجل ملاحظاته ويعود إلى كارمن ليعالجها مع لميس. أصبحا قريبان من بعضهما وأصبحت الترابط بينهما في ازدياد.

      ذهب رومي إلى "قصر الحكم" ليطمئن على "علا" أخذ يراقبها من بعيد. فكانت رؤيتها تذكره بطفولته و بـ"تينا" التي كانت ترعاه. كان يلتقي يوميا ب"كارا" ويقول لها يجب ان تضعي الشريحة لأستطيع أن أقرأ أفكارك الملتوية.

      قالت: من الأفضل ألا تجعلني أضعها لأنك لو قرأت أفكاري لوجدت فيها مقطع واحد يتكرر، لا تحب أن تشاهده. قال من يدري قد أشاهده، وأفكر في الانتقام منك. قالت: أعرف أنك لن تفعلها. قال: جربيني. ثم عاد إلى القصر.

      سمعت علا ما دار بينهما. فأصرت أن تعرف من كارا عن هذا الانتقام الذي يريده رومي. شرحت كارا لعلا ما فعلته مع أسيرات الحرب حينما قاموا بربط رومي وفعلوا فعلتهم، قالت اضطررت أن أفعل ما يفعلون لكيلا يكتشفوا هويتي. والآن رومي يهددني بأنه سينتقم. أنا أعرف انه مستحيل أن يفكر في ذلك وإنما قال ذلك ليجبرني على وضع الشريحة. قالت "علا" اذهبي إلى النوم فلدينا غدا زيارة إلى افريقيا. تواصلت كارا مع ماريان وأخبرتها أنهم قادمون.

    10. #10
      مشرف متميز
      تاريخ التسجيل
      May 2021
      المشاركات
      109
      معدل تقييم المستوى
      4

      افتراضي 05: شبيه أنريكي في ينبع السياحية الجزء الثامن "الصديق الحديدي"

      في اليوم التالي توجهت علا وكارا إلى أفريقيا. استقبلتهم ماريانا وإمارا وأعدا لهما زيارة تحت حراسة مشددة. تنقلت "الملكة علا" في أفريقيا في زيارات ودية لتقوية الروابط ولمتابعة أعمال الجزيرة في أفريقيا. وبينما هم يسيرون بالباص الفاخر. يسلمون على الناس من كل جانب. وصلوا إلى مدينة وجدوا الناس يخرجون هربا في جماعات.

      توقف الباص في المنتصف فلم يستطيعون أن يتقدموا ولم يستطيعوا العودة. طلب الحراس في السيارات الأخرى إيقاف الباص وأخذوا يحاصرونه من كل الجهات. يبعدون الناس عن الملكة. حاولت كارا تتصل برومي ولكن لا يوجد شبكة في المنطقة. سأل الحراس الناس ماذا يجري. قال رأينا الناس يموتون في الشوارع والأماكن العامة وكأنه وباء ينتشر في المدينة. طلب الحراس اقفال الباص جيدا وأغلاق كل أماكن التهوية. بدأ الناس اللذين يمرون بجانب الباص ينزفون ويتساقطون في الشوارع بدأ الرعب يدخل إلى من في الباص.

      حاولت كارا التواصل مع رومي ولكن لا توجد شبكة. فأصبحوا يواجهون خطرين إما أن يخرجوا من الباص ويموتوا بالوباء أو يموتوا في الباص اختناقا. جلست علا تبكي بحرقة على الناس الذين تشاهدهم خارج الباص. شعر بها رومي ورفاقه فعلموا أنهم في خطر.

      شاهدوا بـ"الكاميرات المضيئة" ما يجري وقالوا لنتحرك بسرعة. صعد رومي وكاتارينا وآيتن إلى الطائرة متوجهين إلى أفريقيا، في الطريق فهم رومي ورفاقه أنهم ربما يواجهون غاز سام لم تعرف هويته بعد.

      كانت لميس تراقب ما يحدث مع ديماش في غرفة المراقبة طلب منها رومي ارسال "وليم" و"منة" مع فريق طبي كامل. قال ديماش لرومي لا تقتربون من المنطقة حتى أصل بالروبوت. قالت له لميس اذهب وأنقذ الملكة فهم بحاجة إليك وعد سالما.
      كانت علا ومن معها يواجهون خطر الاختناق فقد قل الأكسجين في الباص. تواصلت علا مع رومي ذهنيا وأخذت تتحدث إليه وتشكره على اختيارها وما قدم لها من الحب والاحترام والتقدير. قالت له أرجوك لا تتهور وتقترب من المدينة. فحال الناس هنا يرثى له. قال لا تقلقي فلدي رفاقي الأبطال سنقوم بإخراجكم من هنالك.

      وصلت طائرة رومي إلى المكان واستقرت في السماء. ينتظرون "ديماش" الذي وصل بأقصى سرعة ثم نزل إلى الأرض ثم ربط الباص بسلاسل الطائرة، رفعت الطائرة الباص ونقلته إلى مكان آمن. فتحت النوافذ واستنشق الجميع الهواء وعادت إليهم الحياة. نزل الباص إلى الأرض ثم نزلت الطائرة. حضن رومي رفاقه علا وكارا ومريانا. فأخذتهم الطائرة إلى الجزيرة ليعملوا لهم الفحوصات ويتأكدوا من سلامتهم.

      بينما ذهب ديماش إلى المدينة ليحاول أن يجد مصدر الغاز لكن لم يجد أي مصانع أو أي شيء يدل على مصدر الغاز. أُطلق الإنذار في المدن القريبة. وعملت المخيمات للناس الذين نجو من الكارثة وبدأت التحقيقات في الحادث.

      وصل وليم ومنة وعفراء. والفريق الطبي ليفحصوا الناس ويعرفوا بالضبط ماذا أصابهم. وبعد ساعات جاءت النتائج. قالت منة في لقاء مع كاتارينا ان ما نواجه هو غاز "ميثيل إيزوسيانات" هذا الغاز السام جدا يدخل في صناعة المبيدات والمطاط. كان سبب كارثة مدينة بوبال الهندية في عام 1984 حيث توفي أكثر من 3000 شخص في يوم واحد وأكثر من 16000 شخص خلال السنتين التي تليها بسبب تأثرهم بهذا الغاز.
      عرف رومي أن الموضوع خطير جدا. فأصبح يصرخ بهم اريد ان أعرف مصدره، من أين هل هو هجوم كيميائي أو مقبرة مواد كيميائية أو مصنع. قال للميس أعتمد عليك وعلى ذكاءك.

      انقسم رفاق رومي على فريقين فريق يقوم بالبحث بقيادة "ديماش" وآخر بقيادة "وليم" يقوم بعلاج المرضى. بينما هو وكاتارينا وآيتن يحاولون التحدث مع الناس ومعرفة تسلسل الأحداث.

      أخذ ديماش يدور بالروبوت في المنطقة يقوم بقياس نسبة الغاز في أماكن متفرقة. فلم يجد أي شيء يدل على تسرب على الأرض أو في المستنقعات. عاد ديماش إلى المخيم. استمر رومي بالتحقيق مع الناس. حتى عرف من أحدهم أنه في إحدى الليالي الممطرة شاهد وميضا في إحدى الجبال. ذهب ديماش ليبحث فلم يرى شيئا.

      وبعد الكثير من التحقيقات التي قاموا بها مع سكان المدينة وجدوا أن اوائل الوفيات كانت لمن كانوا بالقرب من ذلك الجبل. فطلب رومي من الجميع التركيز على تلك المنطقة. وبعد ليلتين من المراقبة وفي ليلة ممطرة شاهد الجميع وميض من فوق الجبل. انطلق ديماش ليقوم بقياس نسبة الغاز فوجدها عالية. استغرب الجميع وحاولوا يفهمون ما يجري في داخل ذلك الجبل.
      [img]https://i.gifer.com/3QP2.gif[/img]

      طلب رومي من لميس أن تراجع تسجيل "الكاميرات المضيئة" لتلك المنطقة وخصوصا حول الجبل. استعانت لميس بفريق كامل ليراجع أي تحركات غريبة في المنطقة خلال الأسابيع أو الشهور أو السنوات الماضية. وبعد مراجعة استمرت لساعات وجدوا أن المنطقة خلف الجبل كانت منطقة دفن نفايات كيميائية ونووية. فقد كانت بعض الدول الغنية تستخدم دول العالم الثالث لتدفن النفايات الكيميائية فيها. هذا مضر للبيئة وممنوع عالميا.

      اتضحت الصورة للجميع. وعرفوا أنهم يتعاملون مع خليط من المواد القاتلة السامة والحارقة التي ممكن تتفاعل مع المياه أو الحرارة الزائدة. رفع رومي درجة الخطر.
      وبعد أن اطمئن رومي على ماريانا وأمارا طلب منهما العودة إلى أفريقيا لأنه يحتاجهما. جلس مع رفيقه ديماش وقال الموضوع خطير علينا أن نفكر بسرعة. أشار إليه ديماش بأن يجب التركيز على عدم انتشار الغاز في الهواء. سأله رومي ماذا تقترح. قال ديماش هل تسمح لي قيادة المهمة. اتصل رومي بالجميع وأخبرهم بأن "ديماش" سيكون قائد للمهمة علينا جميعا ان نطيع أوامره وننفذ كل ما يطلب منا.

      أخذ ديماش المايك وقال للجميع. أريد أن أعلن حالة التأهب في المدن الثلاث "مدينة ينبع السياحية" و"الجزيرة" و"المدينة المفقودة". سنحتاج إلى كل رجل بإمكانه العمل، وسنحتاج إلى استعمال كل تقنية وكل إمكانياتنا ومهاراتنا. قد أكون جديد في الجزيرة لكن بحاجة إلى تعاونكم لننجح هذا الأمر. قد لا يعود البعض سالمين وقد يصاب البعض منا. لكن كما تعلمون أخذنا على يدنا المحافظة على الأمن والأمان في أفريقيا. ونحن الأفضل في هذا المجال. أمامنا "بركان من مواد كيميائية ونووية" في حالة انفجاره ستتكون سحابة من الغازات، ستنتشر عن طريق الرياح وإذا حصل ذلك فبمجرد استنشاقها ستقتل مئات الآلاف من البشر والحيوانات. وإذا أمطرت ستصب المواد الحارقة التي ستحرق كل شيء في طريقها ستقتل النباتات وستصبح المياه غير صالحة للشرب. والأرض غير صالحة للزراعة لسنوات ومن سلم منها، ستظهر عليهم الأعراض وعلى جيلهم والجيل الذي يليه. فالموضوع أخطر مما تتصورون.

      قال ديماش الخطة باختصار كما تعرفون لدينا "القبة" التي كانت على "المدينة المفقودة" صمدت لسنوات كثيرة تحت البحر. فنحن بحاجة أن ننقل تلك التقنية إلى قمة الجبل وتثبيته جيدا ثم نقوم بتشغيل القبة لتحتوي منطقة الغازات. ثم نحن بحاجة لمعرفة مدى تمدد المواد الخطرة تحت الأرض ونحاول ألا تصل إلى الأنهار أو العيون فسنبني حائط كبير حول القبة سيتعمق في الأرض لكي يمنع تسرب المواد الكيميائية إلى الأنهار أو العيون.

      قال ديماش أتمنى أن تكونوا فهمتم ما أقول، فنحن بحاجة إلى أن ننهي "القبة" قبل نزول الأمطار التالية. وحسب تنبؤات الطقس ستكون الليلة القادمة. قالت منة ولميس نحن سنأخذ فريق وسنقوم بنقل برج القبة إلى الجبل عن طريق الطائرات. وقالت آسيا وكارا نحن وفريقنا سنقوم بنقل معدات البناء إلى المنطقة عن طريق "السفينة كارمن". ونحاول أن نبعدهم عن طريق الرياح. قال وليم وعفراء نحن سنعمل على نقل" سفينة الفضاء ميليسا" إلى المنطقة لتصبح مكان للعلاج لكن نحن بحاجة إلى المزيد من المعالجين. قالت ماريانا وأمارا نحن سنحاول اخراج الناس من المدن القريبة وسنرسل لكم الكثير من الأطباء ليساعدوا وليم.

      قال رومي إذا أنا سأقوم مع فريق الطائرات في "السفينة هيدارا". بتغطية الأرض بالرغوة العازلة وبكمية كبيرة من النيتروجين المانع للتفاعل. قال له ديماش فكرة جيدة جدا. قال له رومي اعتني بالجميع لا أريد ان أفقد أحدا. قال ديماش لا أعدك فنحن أمام كارثة لا نستطيع التنبؤ بموعد حدوثها،
      بدأ الجبل يتنفس المواد الكيميائية. فهنالك عرق يجري من أسفل الجبل إلى قمته وفي توسع مستمر. أحضر الرغوة والنيتروجين بسرعة.

      بدأت كاتارينا تبث للعالم. وتنقل ما تسميه. "الجريمة الكبرى" التي ممكن أن تدمر الملايين من البشر والحيوانات والنباتات والبحار. وقد يصل خطرها إلى ما وراء البحار. على ضوء ذلك استعدت الدول القريبة من الحدث بتوفير الكثير من الإرشادات السلامة من البقاء في البيوت وتوفير الغذاء والذهاب إلى الملاجئ لمن ليس لهم مسكن. وغيرها

      انتقلت السفن الثلاث تحمل الناس والأدوات من الجزيرة إلى المنطقة الخطرة في أفريقيا. وبعد أن وصلت استقرت السفن العملاقة وأصبحت مقر للعمليات. الكل ينتظر ما تفعله لميس ومن معها لإحضار القبة إلى المنطقة.

      في "المدينة المفقودة" ما زالت لميس و "منة" وفريقهما يحاولون جاهدين فصل جهاز القبة من مكانه. بدأت لميس تفقد أعصابها. شعر بها رومي والرفاق. قال لها رومي اهدئي يجب أن تفكري عادتا ما يكون هنالك مفتاح للفصل التلقائي. نظرت لميس حولها فلاحظة أن القبة هي عبارة عن طائرة قام والدا لويس بتثبيتها فوق سطح المبنى. قالت "منة" لنبحث عن غرفة القيادة يجب أن تكون قريبة من هنا. بدأوا يبحثون في غرفة التحكم ثم وجدوا خلف إحدى الصور في الغرفة مفتاح قامت منه بإدارته فتح الجدار على غرفة قيادة الطائرة. جلست منة ولميس على كرسي القيادة يحاولون فهم كيفية الإقلاع بها. لم يكن صعبا على لميس فهم طريقة قيادتها. بدأت الطائرة تغلق مداخلها وتنفصل عن المبنى ثم طارت بها لميس مسرعةً إلى منطقة الجبل.

      وصلت لميس ومن معها إلى المنطقة. التقت بديماش الذي سعد بوصولها. ابتسما لبعضهما، ثم طلب منهم التوجه مباشرة إلى السفينة كارمن.

      صعدت المذيعة كاتارينا للطائرة تصور وتشرح للعالم من داخل المركبة كيف أن هذه المركبة المجهزة بهذه الخاصية الفريدة ستقوم بصنع قبة تغطي المنطقة الجبلية كاملة ولن تسمح للدخان بالخروج من القبة. تدخل إلى غرف التحكم بالقبة. وتشرح لهم مدى صعوبة هذه العملية. ثم تنزل من الطائرة.

      يسأل ديماش من سيقود الطائرة ويقوم بصناعة القبة حول منطقة الجبل بأسرع وقت ممكن. قال رومي أنا سأقود الطائرة إلى منطقة الجبل. قال ديماش لا تذهب نريدك هنا. قال رومي يجب أن أكون هنالك لو استجد شيئا سأتصرف بسرعة. فالجبل بدأ يطلق الغازات.

      كالعادة لم يفكر رومي بنفسه صعد إلى المركبة وجد "منة" في غرفة القيادة. نظرت إليه وقالت لن تذهب لوحدك. ستحتاج من يقوم بتشغيل القبة عندما تصل هنالك. انطلق بسرعة هائلة وأوقف طائرته فوق الجبل. وفور وصوله ضغطت "منة" الزر لتتكون القبة وتغطي الجبل والمنطقة وتقوم بحبس الغازات المميت لكيلا ينتشر في الهواء.
      التعديل الأخير تم بواسطة ملك البحار ; 12-01-2022 الساعة 11:21 PM

    11. #11
      مشرف متميز
      تاريخ التسجيل
      May 2021
      المشاركات
      109
      معدل تقييم المستوى
      4

      افتراضي 06: شبيه أنريكي في ينبع السياحية الجزء الثامن "الصديق الحديدي"


      حُبِس رومي ومنة تحت القبة مع الغازات وما زالت في بدايتها. فزع الجميع كالعادة على رومي ومنة. قال لهم ديماش، اعذروني هذا ليس وقت التذمر على مجرد شخصين. علينا أن نبدأ ببناء الحائط حول المنطقة، لأن الغازات والمواد الكيميائية ستبدأ أن تبحث عن طرق أخرى. ولا نعلم إلى أي مدى ستتحمل القبة الضغط أو أي انفجارات.

      بدأ الجميع في توزيع مواد البناء والمركبات لتقوم ببناء "القبة الخارجية" حول المنطقة. وفور وصولهم للمنطقة المحددة بدأت عملية البناء. التي قد تستغرق أربعة أو خمسة أيام. متواصلة.

      تأكد رومي من أن القبة الشفافة مستقرة وأن الغازات انحصرت تحت القبة، ثم جلس مع منة في المركبة ينظر إليها وتنظر إليه ثم يسألها. لما بقيتي في الطائرة لماذا لم تنزلي مع لميس والبقية. قالت: أصبحت أتوقع تصرفاتك البطولية. عرفت أنك لن تسمح لأي شخص يقوم بهذا العمل. فقلت لن أتركك لوحدك.

      فاكر! كنا تحت نفس القبة في الأعماق. قال لها اقتربي. فأجلسها بجانبه. قال لها الوضع هنا سيكون مختلفا جدا عما كنا عليه في الأعماق. هنالك كان فيه مجال أن نخرج. أما هنا فنسبة خروجنا من هنا سالمين ضعيفة جدا. ساعات حياتنا معدودة. قالت له لماذا؟ دائما ما تجد الحلول. قال إلا اليوم. لا أريد أن أجد الحلول ولا أريدهم أن يجدوا الحلول. استغربت منة وسألت لماذا لا تريدهم أن يجدوا الحلول.

      قال رومي أتوقع أنهم الآن بدأوا ببناء الحائط. ومن ثم سيقومون ببناء الأعمدة. تساءلت "منة" أعمدة ماذا؟ قال سيقومون ببناء قبة أخرى فوق القبة التي نحن فيها لأن مع الغازات سيزيد الضغط عليها إما أن ترتفع كالبالون أو ستقل كثافها وستبدأ تتشقق كالزجاج ثم ستنفجر وسيكون تضحيتنا ضاعت سدى. فعليهم أن يبنوا قبة أخرى حديدية أو خرسانية. لأجل ذلك سيقومون ببناء أعمدة لتحمل القبة الخارجية. بعد ذلك سيقومون ببث غاز التبريد بكميات كبيرة. عن طريق "طائرة التجمد" داخل القبة سيتجمد كل شيء، فالغازات ستتكثف وستتحول إلى الحالة السائلة ثم تتجمد. ثم سيقومون بفتح بوابة في القبة سيتأكدون أن كل شيء ساكن ونسبة الغاز في المكان أصبحت صفر. عندها سيقومون بإدخال الجرافات العملاقة وبكل أناقة لكيلا يحدثوا أي شرارة سيحفرن الأرض وينقلون المواد الغازية والنووية إلى مكان معد للتخلص من النفايات النووية والسامة. لا أعلم ما لذي يجري في الخارج ولكن هذه توقعاتي.

      قالت "منة" كلام جميل ولكن من يخبرهم بهذه الفكرة. قال "آيتن" إنها ترى كل شيء وستنقل لهم كل ما قلت.
      كان ليس لديهم سوى وسيلة واحدة للتواصل مع من في الخارج. وهي "آيتن" فكان رومي يرى ما يجري في الخارج بعيون آيتن التي قدمت من الجزيرة بينما ذهبت كاترينا لتحل مكانها في الاعتناء ببيرين الصغيرة. وكانت آيتن ترى ما يجري في داخل الطائرة بعيون رومي.

      سألت "منة" هل يستطيعون متابعتنا على "الكاميرات المضيئة" قال لها الكاميرات المضيئة الشخصية فقط. أصبحت غير مسموح الاطلاع عليها إلا في ثلاث حالات إمّا موافقة صاحب الكاميرات أو غيابه وفقدانه لأكثر من 24 ساعة. أو في الحالات الطارئة.

      يغمض رومي عينه ويصف لـ"منة" ما يجري في الخارج. فقال أرى الجميع رغم قلقهم علينا إلا أنهم يعملون ويركزون تفكيرهم في بناء القبة بجودة عالية. أرى ديماش يفاجئني بقوت قراراته. أتمنى تشاهدين منظر الجميع وهم يعملون. كخلية النحل في تنظيمها ودقتها. تستأذننا "آيتن" في عرض ما يجري داخل الطائرة. لمن في الخارج للاطمئنان علينا. قالت له افعل ما تريد؟ أعطى رومي آيتن الأذن لمتابعة ما يحدث في الطائرة عن طريق الكاميرات المضيئة في غرفة القيادة فقط.

      قالت منة وضعنا أنا ولميس بعض الأكل في مطبخ الطائرة. سأذهب وارى كم يوم ستكفينا. قامت لميس بتشغيل "الكاميرات المضيئة". فأصبحوا يشاهدون رومي في غرفة القيادة. وقف الجميع أمام الشاشة فأخذ رومي يتحدث إلى ديماش قائلا. لا توقف العملية. استمر ولا تحاول أن تضحي بالجميع لأجلنا. سنحاول إن نبقى أحياء إلى ما بعد عملية التجمد. اعتمد عليك لتخرج "منة" أولا. قال ديماش سنخرجكما جميعا. وسنحتفل بهذا الانتصار.

      وبينما هما يتحدثان. يثور الجبل وتبدأ المواد الكيميائية بداخله تتفاعل وتحترق مطلقة سحابة من الدخان. ينظر الجميع من النافذة فيشاهدون السحابة السوداء التي بدأت تغمر القبة الشفافة. ويبدأ الجبل بالتشقق وتبدأ البراميل تتطاير. يضع ديماش يده على الشاشة ويقول تماسك يا صديقي. ويضع رومي يده في الجهة الأخرى. يتركهم رومي ويذهب ليرى "منة" وجدها تجلس على أرض المطبخ تبكي بشدة. أخذها رومي في حضنه وبدأ يتحدث إليها ويهدئ من روعها. ثم يحاول أن يشتت تفكيرها ويسألها.

      هل تذكرين أول مرة التقينا في الأعماق. كنت جالس انتظر من يساعدني على إنارة المدينة. كيف كان شعورك لما شاهدتني. قالت كنت أراقبك من بعيد. ومنذ اللحظة التي جاءت عيني عليك عرفت أن هنالك شيء سيحصل. رؤيتك شاب وسيم وحيد في ذلك المكان الشبه مظلم. كنت تجلس أحيانا وأحيانا أخرى كنت تقترب من القبة تحادث الأسماك. كنت لا أعرف ما سأفعل. كان قلبي يخفق بقوه كنت متخوفة وفي نفس الوقت كنت معجبة. فلما قارب الوقت ينتهي رأيتك هممت أن تترك المكان. كان لابد أن أتقدم، قد لا أجد فرصة أخرى. تقدمتُ وتحدثتُ إليك وكنت في غاية الاحترام، اختفت مخاوفي وزاد مكانها جانب الإعجاب. فبدأت ألحق بك أريد ان اوقفك وأقول لك خذني معك، أمسك بيدي ولا تتركني. كانت الشوارع خالية وموحشة. حتى دخلت في ذلك المطعم المهجور وبدأت تغني. كنت أنظر أليك من النافذة تغني بحرقة. رغم أني وقتها لم افهم ماكنت تغني. لكني شعرت أنك تشتاق لشخص ما.

      ثم لحقتك إلى منزلك وكنت أعلم أني بمجرد ان ادخل. يجب عليَ أن أفعل المستحيل لكي أبقى معك ولا أعود إلى الملجأ كنت مستعدة أن أسلمك كل ما أملك في سبيل أن تحتويني. لكنك كنت محترم معي لأبعد الحدود. لم تستغل حاجتي. ولم تحاول أن تجبرني على شيء. حتى أتت "ميليسا" وقالت ما قالت فسهلت عليّ كل شيء. عشت أجمل لحظاتي معاك لا يشاركني فيك أحد. لم أتمنى الخروج من الأعماق لتبقى لي لوحدي. وبعد أن خرجنا من الأعماق، ومن وقتها إلى هذه اللحظة، أشعر أن المنافسة قوية. لا أريد ان تتركني يوم من الأيام أو حتى تستبدلني. أو أكون ضحية إحدى خياراتك الصعبة. لاحظت أن الفتيات حولك كثير وفي ازدياد وكلهن فاتنات. تصمت "منة" على صوت انفجارات أخرى. فتدخل في حضن رومي أكثر وأكثر فتسمع صوت الجوع من بطن رومي فتقول. وجدت طعام يكفينا لثلاثة أيام. وماء يكفي لخمسة أيام. قال. أمامنا أيام صعبة سنحاول أن نقتصد في الطعام ليكفينا الأيام القادمة. قالت له اترك امر الطعام لي.

      يعودون إلى "غرفة القيادة". ليراهم الجميع. قالت لميس أخي يجب أن تعود إلينا. فنحن بحاجة إليك. قالت آيتن العمل جاري سنحاول أن نسرع ولكن سنحافظ على الجودة. تتمنى آسيا أن تحادثك لكن كما تعلم هذا هو مجالها تحاول أن تعمل بجد لتعود إلينا. ثم تسأله عن وضع القبة. قال رومي كثافتها عالية لكن بسبب بقائها في البحر لسنوات طويلة قد لا تصمد طويلا.

      استمر البناء في القبة الخارجية لثلاثة أيام أخرى وما يزال أمامهم الكثير للقيام بعمله. أخبرت آسيا ديماش بأن الجزء المهم وهو رأس القبة لن نستطيع اكماله بدون أعمدة لوجود القبة الشفافة لا نريد ان نضغط عليها فتنكسر. أخذ ديماش يفكر يريد حل سريع. ثم قال سنصنع رأس القبة في الخارج ثم سنحمله ونغطي الجزء المتبقي. ثم سنلحمهما مع بعض. قالت فكرة رائعة سنعمل عليها.

      في السفينة ومع مرور اليوم الثالث لم يبقى من الأكل سوى كسرات من الخبز تليّن بالماء ثم يأكلونها. زادت الحرارة في محركات الطائرة فهي تعمل منذ ثلاثة أيام. بدأ القلق يسيطر على رومي ومنة. شعروا بالخطر يداهمهم من كل مكان.

      بدأ ديماش يفكر بعمق يريد أن يختصر الوقت. قال ديماش للميس ماذا لو بدأنا بمليء القبة الخارجية بالماء وبدأنا بتبريده قريب من درجة التجمد. ثم يتم تغطية القبة ثم بعد ذلك يقوم رومي برفع القبة الداخلية بالتدريج، فبدل ما يخرج الغاز للخارج سيكون دفع الماء البارد للداخل أقوى. قالت لميس: قد تحصل تفاعلات أكثر باختلاط الماء مع المواد الكيميائية، قد يعجل ذلك من كسر القبة. وستقذف طائرة رومي و"منة" إلى جدار القبة وسينتهي أمرهما. قالت آسيا خطتك رائعة لكن هل تسمح لي بان أضيف إليها بعض الأفكار.

      قال ديماش تفضلي. قالت سنصنع في رأس القبة غرفة مثل "غرفة معادلة الضغط" في السفن الفضائية لكن بحجم الطائرة. لها مخرجين. مخرج باتجاه قلب القبة ومخرج آخر إلى خارج القبة سيكون مقفل كليا. سيقوم رومي برفع القبة الداخلية كاملة. وسينطلق مباشرة قبل أن تحصل التفاعلات إلى "غرفة معادلة الضغط". ستقفل الغرفة من الجهتين سيكون معهم القليل من الغاز في الغرفة. سيشفط الغاز إلى داخل القبة ويعوض بهواء نظيف وعندما نتأكد بأن نسبة الغازات في "غرفة معادلة الضغط" قليلة سنفتح لهما الباب الخارجي ليخرجا سالمين.

      اندهش ديماش! وقال لا عجب أن رومي يعتمد عليكم جميعا. قال لها قومي بذلك. عمل كبير ينتظر رفاق رومي في هذه المهمة. الشبه مستحيلة. تنقل كاتارينا للعالم ما يجري على أرض الواقع. ثم تنقل ما يجري في داخل الطائرة. وتقول أمامنا أقل من 24 ساعة مصيرية لننتهي من هذه المهمة فنحن أمام طائرة درجة حرارتها في ازدياد تدريجي. قد نخسر القدرة على التحكم بإبقاء القبة الداخلية، عندها لن نخسر فقط رومي ومنة. بل سنخسر الملايين من البشر والحيوانات. فالكل هنا يعمل فمنهم من لم ينام ليومين ومنهم أكثر. في سبيل الوصول لنتيجة.

      زادت الحرارة حول الطائرة وقد تتسبب في جفاف العوازل حول الطائرة فتنشأ الثغرات التي ممكن أن تدخل الغازات إلى الطائرة. امتلأت القبة الداخلية بالغازات فسببت انعدام الرؤية حول الطائرة فلا يعلمون ما يجري حولهم سوى صوت الانفجارات.

      يشغل رومي و"منة وقتهما في التفكير وإمكانية تطوير "مشروع التواصل ونقل المعلومات". بدأ الاثنان يشعران بالحرارة في أرضية المركبة وقلة الأكسجين. قالت آيتن لهما حاولا أن تبقيا قدر المستطاع بوعيكما فنحن بحاجة لكما لتحافظا على الطائرة متماسكة ومن ثم تقودونها إلى "غرفة معادلة الضغط".
      قال رومي لا أعرف هل سنستطيع قيادتها إلى الغرفة؟ فالمكان مظلم لا نرى إلا نور التفجيرات. قالت لا تقلق سنوفر لكما الإضاءات الإرشادية. فأمامنا 3 ساعات لتنتهي القبة وساعة لتثبيتها مكانها. أرجوكم تماسكا لأجل الجميع. كان رومي يضحي بنصيبه في الماء والأكل من أجل "منة"، من أجل أن يبقى أحدهما بقوته حتى يقود الطائرة

      بعد ساعة ونصف بدأت السفينة تطلق الإنذار بسبب الحرارة الزائدة. بينما الكل في الخارج يترقب انتهاء القُبة. بدأ رومي يستنفذ ما بقي منه من قوة بسبب العطش وقلة الأكسجين. بينما استلقت "منة" في حضن رومي تنتظر الفرج.

      شعرت منة أن رومي سيغمض عينيه. فقالت. أخبرنا بشيء لم تخبره لأحد. وتشعر آن الأوان لتفضفض للجميع. قال قد يغير ما أقول نظرتكم لي وستكرهونني. قالوا تعلم أننا لن تتغير نظرتنا لك. ولا يمكن أن نكرهك. توقف جميع الرفاق وتقدموا إلى شاشة المراقبة ليسمعوا ما هذا الأمر الذي يخفيه رومي. أمال رومي رأسه وظن الجميع أنه سيرفع راسه ويقول ما ذلك الشيء الذي يخفيه. غلبه النعاس ثم سقط في حضن "منة" وهي تسأله رومي أرجوك أخبرنا. لا تتركنا نفكر كثيرا لكن رومي شبه مغمى عليه من النعاس والعطش. شغل الموضوع فكر "منة" حاولت جاهدة لتوقظه، قالت فقط قول لنا شيئا واحدا. فتح رومي عينيه بصعوبة وقال كلمة واحدة "كاتارينا" ثم أغمى عليه. بقيت "منة" بجانبه تحضنه وتقول ما بها كاتارينا. شغل موضوع "كاتارينا" تفكيرهم.

      في غرفة القيادة التفت الكل إلى كاتارينا فوجدوها هي أيضا متفاجئة. بسرعة صرخت فيهم لميس وقالت أوقفوا النظر إلى "كاتارينا" لم تفعل شيئا. ولم نعرف بعد ماذا يقصد رومي لعله يهلوس من قلة الأكسجين. دخل ديماش وقال ماذا يحدث هنا لماذا الجميع توقفوا عن العمل. هيا بسرعة لدينا كارثة لنهتم بها. رجع الجميع إلى أعمالهم.

      في الخارج اكتملت القبة، وبدا رفع القبة إلى الأعلى لتستقر في مكانها وبدأ الجميع يعملون بسرعة في ربط القبة بغطائها عن طريق اللحام.

      وبعد ساعة انتهى الجميع من لحامهما وأصبح كل شيء جاهز لرومي ليطلق القبة ويطير بالطائرة إلى "غرفة المعادلة". اتصلت آيتن بـ"منة" لكن لم يعد فيها القوة. قرر ديماش النزول ولكن لا يستطيع أن القبة الداخلية لينقذهم مالم تتخلص "منة" من القبة.

      يشاهدونهم على الكاميرات المضيئة وقد فقد الاثنان قوتهما. قال ديماش سأدخل لهما. فتحت آسيا البوابة الخارجية ثم دخل ديماش ثم أقفلتها، ثم فتحت البوابة الداخلية أصبح ديماش في داخل القبة الخارجية يحاول أن يخترق القبة الداخلية ولكن لا يستطيع، يقول لهم الحرارة هنا عالية ولا أستطيع تحديد مكانهما. في نفس الوقت تحاول آيتن أن تشجع "منة" لتقوم فقط لتتخلص من القبة. تسمعها "منة" بصعوبة فتحاملت على نفسها وزحفت حتى وصلت إلى الزر وضغطته. بدأت القبة الداخلية ترتفع، خرج الغاز وبدأ يتوسع داخل القبة الخارجية بعد ان ارتفعت القبة الخارجية تدريجيا وبدأت طائرتهم تتهاوى تدريجيا. عرف ديماش مكان الطائرة، فاتجه إليها مباشرة وقام بدفعها إلى "غرفة المعادلة". بعد أن استقرت الطائرة وديماش في غرفة المعادلة. قامت آسيا بإغلاق الباب الداخلي وقامت بشفط الغازات من تلك الغرفة حتى خرجت الغازات كاملة.

      بعد أن تأكدت من خلو الغرفة من الغازات. فتحت الباب الخارجي. وقام ديماش بدفع الطائرة إلى خارج القبة قفلت آسيا الباب الخارجي. خرج ديماش من الروبوت وقام بفتح باب الطائرة بدأ الأكسجين والهواء الطلق يدخل إلى الطائرة. الكل ينظر إلى الطائرة يشاهدون رومي و"منة" مغمى عليهما داخل الطائرة. وصل وليم وآيتن والجميع وحملوهم إلى المشفى. وبعد وقت قليل استعادت "منة" وعيها فرحوا لسلامتها. ثم انتقل الجميع ينتظرون رومي. قالت حرم نفسه الطعام والماء ليترك لي المجال لأقوى على التحكم بالطائرة.
      بقي ديماش بجانبه يقول استيقظ يا صديق. فأمامنا الكثير من المغامرات والمتعة. أقبلت "الملكة علا" لتطمئن عليه. بعد لحظات بدأ رومي يتنفس ثم فتح عينيه. قفز الجميع من الفرحة بعودة رومي إلى وعيه. نظر رومي إلى "علا" وقال: "تينا" فسحوا لها المجال لتتقدم وحضنته ووضعته على صدرها وهي تقول. أنا تينا وانا علا وأنا كل ما تريد. فقط لا تتركنا. ثم أقبل الجميع يحضنونه. ثم أشار إلى ديماش وقال اقترب يا "صديقي الحديدي". تقدم ديماش ويده بيد لميس. فرح رومي وقال: ابقيا بجانبي

      بدأ الجميع يعرفون ديماش جيدا. فما عمله في انقاذ القارة السمراء لم يكن سهلا. وبدأت قصة حب بينه وبين لميس. وفي لقا صحفي سألت كاتارينا "ديماش" ما العمل الآن؟ قال لقد سبق وحذرت العالم بأن القارة السمراء خط أحمر. فمن قام بهذا العمل الإرهابي عليه أن يأتي ويجمع نفاياته. لأنه بعد التحقيق سنقوم بجمع النفايات وسنلقي بها في قلب عاصمتك. ولا يهمني كم ضحية تذهب بسبب ذلك. ومن له أعمال مثل ذلك ليتقدم ويأخذ نفاياته ويتخلص منها بالطريقة الصحيحة.

      كان خطاب قوي من ديماش للعالم. كتبت الصحف والإعلام عن هذا العمل الجبار الذي قام به رومي ورفاقه.
      ترك ديماش فريق مع "أمارا" حول المنطقة ليتابع القبة إلى أن يتم معالجة الغازات فيها. ثم غادرت السفن الكبرى عائدة إلى الجزيرة. وبينما السفن في السماء. استعاد رومي قوته، لكنه ما يزال على السرير. حوله الرفاق المقربين. يطمئنون عليه ويعتنون به وبينما هم كذلك. شاهد رومي كاتارينا تتحدث إلى بعض الأشخاص خارج الغرفة. فلما التقت عينه بعينها. نظرت إليه قليلا ثم هربت إلى مكان آخر. شاهد الرفاق الموقف فبدأت علامات الاستفهام تظهر على وجوههم. ما لذي يجري بين رومي وكاتارينا هذا ما سنعرفه في الجزء القادم "صراع الحب".


    معلومات الموضوع

    الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

    الذين يشاهدون الموضوع الآن: 2 (1 من الأعضاء و 1 زائر)

    1. ملك البحار

    المفضلات

    المفضلات

    ضوابط المشاركة

    • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
    • لا تستطيع الرد على المواضيع
    • لا تستطيع إرفاق ملفات
    • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
    •  
    www.yanbualbahar.com